القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

twitter


البحث



Helbest

مقالات: محمد سيد حسين، وعام على الولادة الثانية في حياة أخرى
 
الأربعاء 08 شباط 2023 (95 قراءة)
 

 إبراهيم محمود

هي أيام معدودات، ويكون قد مر عام على رحيل كاتبنا محمد سيد حسين، الكبير شأناً ، لمن يعرفه عن قرب اجتماعي، والجليّ قدْراً لمن يعرفه عن قرْب ثقافي.وفي اعتقادي أن لا أحد يمكنه تصريف هذا العام، ذي الصلة بالولادة الثانية لحياته، إلا من يعيش الثقافة كما هي في نسَبها الحياتي العميق العميق، في حلوها ومرّها بعيداً عن الصخب الإعلامي المدوِخ، والتداول المحسوبياتي المعْدي، وما لهذين العنصرين من حضور مريع وفظيع في أوساطنا الكردية المسماة بالثقافية.
لهذا، لهذا، كان هذا العنوان، وليس فيه ما أعتبره مجاملة لمن كان رحيله الأبدي، ولمن هو المعني به: عائلة بكل أفرادها، وأهلاً وأقارب. فثمة تاريخ، وهو بمقدار ما يمضي بنا إلى ما كان في رحابة فعله، يمضي بنا إلى ما سيكون في كبير مجهوله.

 

التفاصيل ...

شعر: عشرونَ قنديلاً لحبيبتيَ الغائبة
 
الأربعاء 08 شباط 2023 (20 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

[أريدها مثلَ النهارِ واضحةً، تقشّرُ أشياءها على مَهْلٍ معي]
1
نصبح فينا على خيرٍ 
الآنْ
ننهضُ مِنْ علينا
نضحك لآخر ما تبقّى من حلمْ
فينا وحدنا 

 

التفاصيل ...

مقالات: الصدر حينما يضيق بالجسد
 
الثلاثاء 07 شباط 2023 (40 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر / دبي
خاص لموقع ولاتي مه

كان يهيم بها .. نعم هو هائم بها .. ولما لا ؟! وانا الهائم بها أزلا وشجيرات السماق هذه ما كانت قد علت سمائها إلا قليلا وهي تتراخى من بين مسامات هذه المنحدرات وأشجار / برو / البلوط تشمخ وتلكم العنزات كن يعتلينها وهن في أوج الشغب وهي ... نعم وهي الرائعة كانت حينها والبلوط قد أزهر وفوحه يمتد في الأفق يتدرج وفق انسيابية المنحدر وصدرها كانت مثل تلكم الآفاق في بداية ربيعها ... طيور ضجت في تلكم الأعالي وهن العنزات وقد أطحن ببعض من شجيرات السماق وعدد من الحيوات الزاحفة ترتطم اجسادها ببقايا عشب او غصينات اتلفت .. هي رف الحجل كان وبعض من الباشق ينحدر بزاوية حادة وعيونها تتربص في الأسفل وبين الفينة والأخرى ينقض واحدهم بسرعة جد متناهية فيلتقط قنصه ويسمو بها .. 

 

التفاصيل ...

مقالات: «ما تبقّى لكم» بعد «أن ودّعتكم»
 
الأربعاء 01 شباط 2023 (78 قراءة)
 

 وفاء عمران محامدة| فلسطين

ماذا بقي للفلسطينيين؟ أتبقّى لهم الأعمال التراثية الخالدة التي جسدها الأدب الفلسطيني الخالص؟ فما بين مُسنّة تغنّي أغنية شعبيّة قديمة عن رحيل فلسطين، وما بين شاب كاتب ترك أدباً خالداً ليذكّر الناس بمعاناة الفلسطينيين وتشرُّدهم، ماذا بقي؟ أشلاء وطن وبقايا قضية.
"ما تبقّى لكم"، رواية الكاتب الفلسطينيّ غسّان كنفاني، وهي روايته الوحيدة الفائزة بجائزة، رغم أنّ كلّ رواياته وقصصه يجب أن تحصل على جوائز، وهذه الرواية أصبحت مثلاً ليقال عن كلّ خسارة جديدة، لقد خلّدت المعاناة كما خلّد التاريخ غسّان كنفاني رغم عمره القصير، وأصبح موضوع روايات غسّان وإنجازاته محلّ صناعة كتب أخرى،

 

التفاصيل ...

مقالات: عقلية جاهليّة في القرن السادس الميلادي
 
الأربعاء 01 شباط 2023 (59 قراءة)
 

فازع دراوشة| فلسطين

قال طرفة بن العبد رحمه الله :
ولا تذكرِ الدهرَ في مجلسٍ
                 حديثاً إذا أنتَ لم تحصِهِ
ونُصَّ الحديثَ إلى أهلِهِ 
                 فإنَّ الوثيقة في نَصِّهِ

 

التفاصيل ...

قراءة في كتاب: كوتى ر ه ش وكتابه الحياة الثقافية باللغة الكوردية في الجزيرة
 
الأحد 29 كانون الثاني 2023 (225 قراءة)
 

خالص مسور

 كونى ره ش؛ الباحث والكاتب والشاعر والمؤرخ الكردي المثير للجدل والنادر المثال، من حيث أخلاقه وابحاثه وكتاباته الطافحة بالثراءات الدلالية وفضاءات الأصالة الكردية بتميز واقتدار، فهو والمعرفة في سباق مع الزمن، يغرف من بحر التراث الزاخر والأدب الجاد والتاريخ الكردي الرصين، إنه عطش لا يرتوي من مناهل ميراث شعبه ووطنه وقد أسعده القدر في البحث عن مآثر وخبايا برية ماردين حتى اصبح معها جسدا واحدا، ولم يجد أنيسا حوله إلا الكتابة والقلم، وكأني به يردد قول أمير شعراء العربية احمد شوقي: انا من بدل بالكتب الصحابا فلم أجد وافيا إلا الكتابا كونى ره ش باحث غزير الإنتاج ذا حس ابداعي عال، كرس حياته كلها للأبداع في كل ما يتعلق بشعبه ووطنه، واستطاع أن ينجز العشرات من الكتب توزعت ما بين شعر، وتراث، وسيرة ذاتية، وتاريخ، تعكس من خلال تحليل الظروف المعقدة والمتشابكة التي مر بها الشعب الكردي والأقوام الأخرى المتعايشة معه في الجزيرة السورية، والتي شكلت مرتعا خصبا للارتقاء بالتجربة الإبداعية الكردية الجزراوية بشكل عام وتجربة كونى ره ش بشكل خاص.

 

التفاصيل ...

شعر: على شرفةِ هذا المساء
 
الأحد 29 كانون الثاني 2023 (103 قراءة)
 

كيفهات أسعد 

على شرفةِ هذا المساء
ما زلت ذاك الطفلَ
حين غفيتُ في حضن امرأة،
جَرَّتْ قاراتٍ من الأنوثة،
ورمت بفتاتٍ الندى على نسلِ حوريةٍ هاربةٍ من شتاءات الشرق.
أحدّق في مرايا جسدها،
في قلقي الهش،
أرمي برأسي في حضنها،
أحكي لها قصصاً لن تُحكى ،
أحدق في الخصلة النازلة بين نهديها،

 

التفاصيل ...

شعر: (سأكتفي بنفسي)
 
الأحد 29 كانون الثاني 2023 (102 قراءة)
 

شيرين أوسي

هل مازلت تبحث عني
هل ضللت الطريق إليّ؟
القلوب تهدي
من ينظر بعيونها

 

التفاصيل ...

الفنون الجميلة: شوان عاصي مصطفى و عمليات تطهير شاملة لمجمل الجوانب الإنفعالية
 
الأربعاء 25 كانون الثاني 2023 (63 قراءة)
 

غريب ملا زلال

إذا كانت " اللوحة هي المساحة التي يتعرف فيها الفنان على نفسه " حسب تعبير عمر حمدي مالفا ( 1951-2015) فهل هي لشوان عاصي ( كركوك 1968 ) كذلك، يكفي أن نلقي نظرة سريعة على لوحته حتى نجده مبعثراً فيها راسماً فيها سبله إلى نفسه، راسماً فيها تلك الثنائيات التي تبحث عما يكملها، عما تناثر من ملامحها و عما تساقط، علها تستطيع أن تجمعها وتلم شملها بإستراجيات خاصة تنشط دوافعها و تفتح حاويات مشاعرها لتتدفق بقوة و غزارة حتى تغرق المشهد كله، غير آبهة بالمخاوف و الحالات الإنفعالية التي قد تظهر على السطح و التي مع مرور الزمن قد ينخر المشهد ذاته، فلا بد من الإهتمام البالغ بها قبل أن يحدث فيها تطورات قد لا تستطيع الإحاطة بها لاحقاً،

 

التفاصيل ...

مقالات: وللنّقد أمراضُه المعدية كذلك
 
الأربعاء 25 كانون الثاني 2023 (53 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

النّقد هو الغوص في أنساغ العمل الأدبيّ وأعصابه من أوّل جملة فيه حتى آخر كلمة؛ لاستخراج مزايا ذلك العمل، وليس استهلاك الحديث بالمقدّمات النظريّة الطويلة التي يلجأ إليها "كتّاب النقد" هذه الأيّام في مقالات لا تعبّر عن العمل الأدبيّ بقدر ما تعيد ما هو مسطور في الكتب النقديّة التنظيريّة، فيبدو الأمر مستكرهاً ثقيلاً ممّلاً وممجوجاً.
لعلّ ما يلجأ إليه البعض من حِيَل في كتابة النقد وممارسته الباطلة عرفاً وعلماً يرغبون أن تندرج تحت باب "النقد"، وهي من النقد بريئة، كامتداح الكاتب والإشادة بمقدرته وتفوّقه النوعيّ، ورفع مستوى العمل الأدبيّ إلى مصافّ الأعمال المقدّسة يجعل من ذلك الهراء نكتة لغويّة ساذجة يصدّقها أصحاب الأذواق السّقيمة والمحصول المعرفيّ الضّحل، مع افتقاد تلك النكت البلهاء لمنهجيّة نقديّة واضحة، كأنّها خبط عشواء أو حفرٌ بلا طائل في أرض لا تنبت، وكأنّ ذلك المجهود ما هو إلّا كما يفعل الأطفال الصغار الذين يلهون في الرمل في ساعات تقمُّص أدوار لا تناسبهم!

 

التفاصيل ...

مقالات: الفعل الاجتماعي والتجانس المركزي والمناهج اللغوية
 
الأثنين 23 كانون الثاني 2023 (61 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

1
     التداخلُ بين الظواهرِ الثقافية والعلاقاتِ الاجتماعية يُؤَدِّي إلى تكوين مصادر جديدة للمعرفة ، وهذه المصادرُ تُمثِّل تأسيسًا للنَّزعة النَّقْدِيَّة للأنماط الاستهلاكية في المُجتمع ، وتُجسِّد وَعْيًا بالصِّراع الدائر بين تفاصيل حياة الإنسان المُتَشَظِّيَة ( الحنين إلى المَاضِي الذي لا يَمْضِي، والغرق في الحَاضِر الذي يتمُّ تفريغُه مِن مَعْنَاه وَجَدْوَاه ، والخَوف مِن المُستقبَل الذي تتمُّ أدلجته كَمَنفى للرُّوحِ والجسدِ ) . ولا يُمكن للإنسان أن يَكُون هُوِيَّةً للوَعْي التاريخي إلا بالتخلُّصِ مِن الخَوْفِ الزمني والقَلَقِ المَكَاني ، ولا يُمكن للمُجتمع أن يَكُون سُلْطَةً للمَعْنى الحضاري إلا بالتخلُّصِ مِن اغترابِ الكِيَان واستلابِ الكَينونة . وإذا كانَ الإنسانُ يَستمد شرعيةَ وُجوده مِن قُدرته على الانعتاق مِن حُطَامِ الرُّوحِ وأنقاضِ الجسد ، فإنَّ المُجتمع يستمد شرعيةَ وُجوده مِن قُدرته على التَّحَرُّر مِن انكسارِ الذات وغُربةِ الشُّعور.

 

التفاصيل ...

اخبار: قراءات في السينما وعرض ثلاثة أفلام كردية قصيرة للمخرج الكردي أكرم سيتي...
 
الأثنين 23 كانون الثاني 2023 (87 قراءة)
 
 
هجار بوتاني

برعاية لجنة الأنشطة في الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الكرد في سوريا، تم  يوم أمس السبت  2023.01.21  عرض ثلاثة أفلام سينمائية كردية قصيرة،  للمخرج الكردي أكرم سيتي، وهي على التوالي : 
1- الظل الجاف  ( Trockene Schatten ) 
2- العنصري Terorizme  Terrorismus 
3 -  Hup û piff 

 

التفاصيل ...

شعر: بلا فطور
 
الأثنين 23 كانون الثاني 2023 (85 قراءة)
 

عصمت شاهين دوسكي

أمسك كوب القهوة 
بحلاوة أو مرًة
أتخيل صومك المقدور
أفيق على رشفة 
انزل كوب القهوة أتأمل 

 

التفاصيل ...

شعر: سلامٌ على ذاكَ الوحيد
 
الأثنين 23 كانون الثاني 2023 (57 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

1
أصحو باكراً جدّاً
رأيت أبي يضحك في وجهي
يصافحني
أقبّل رأسه
وأسأله عن حاله:
يمرّ أمامي مثل نور بهيٍّ
يخطو كأنْ لم يفقد الكلام والمشيَ مذُ ثلاثِ سنينْ

 

التفاصيل ...

قراءة في كتاب: كتاب: برية ماردين للكاتب والشاعر والباحث – كونى ر ه ش، رواية عهود مضت
 
الأحد 22 كانون الثاني 2023 (177 قراءة)
 
 
خالص مسور
 
هذا الكتاب وقد دون باللغة الكردية، من قبل الباحث الكردي المعروف كونى ر ه ش، والكتاب فريد من نوعه من حيث المعلومات التي يتضمنها وفضاءات ذكريات عايشها مؤلفه. في صورة تعكس مشاهد تلفيزيونية نابضة بالحيوية والجمال، تروي تاريخ وعادات وانتشار شعوب عريقة لاتزال تحتضنها برية ماردين الى اليوم.
 ولا يبخل المؤلف في كنابه في اعطاء معلومات فولكلورية، وانتروبولوجية، وحتى اتنولوجية، ثرية للمجتمعات الكردية والمكونات التي تعيش معها متآخية في برية ماردين وآفاقها الرحيبة التي تنطوي على كل ما تركه الاجداد للاحفاد من عادات وتقاليد تخص مجتمع برية ماردين، حيث كان هذا الاسم الرنان له وقع شجي عذب قي أذن السامعين مما يحول معلومات الكتاب إلى سيمفونية من العلاقات المتآلفة في هذا المجتمع التاريخي الذي يجمع بين الأصالة والمعاصرة معا. 

 

التفاصيل ...

قصة: متاهة
 
الأحد 22 كانون الثاني 2023 (100 قراءة)
 

أحمد إسماعيل اسماعيل

لقد ولدت عجوزاً.
وكان ذلك منذ زمن بعيد، ولكن ها أنا ذا اليوم أعود طفلاً، كما حدث أن عدت قبلها شاباً ومراهقاً.
إنه لشي مفرح حقاً، أكاد أطير من شدة السرور، لقد عدت طفلاً بعد أن أمضيت سنوات طويلة من عمري، بل عقوداً من السنين، وأنا عجوز. 
كنت خلال تلك السنين أعيش وسط الناس، الصغار منهم والكبار، أشبه بفرخ البط القبيح، الفرخ الذي استمر قبحه زمناً. ولم ينقلب إلى جمال وحسن حتى بعد أن عادت إليه طفولته كما يحدث لي الآن!
يا إلهي، ما الذي يجب أن أفعله؟

 

التفاصيل ...

مقالات: «المناهج بين التحنيط والتحديث»..
 
الجمعة 20 كانون الثاني 2023 (113 قراءة)
 

هيفي الملا

اقرأ على طلابي درسا بعنوان «آه ياوطن»
عن حزن طائر مسجون في قفص قضبانه ذهبية، يتوفر له الأكل والشرب والأمن، ولكنه يهزل ولايغرد، وعند فتح باب القفص له، يغرد جذلا منتشيا بحريته، ويطير ليحط على نبتة ذات أشواك. 
لم استغرب آراء الطلاب حول هذه القصة، التي احتواها المنهج الدراسي لترك عبرة وعظة عند الدارس ، ولم استغرب من المتعلمين، وهم يتهمون الطائر بالغباء والسطحية، كيف يفضل الشوك ويرفض الراحة، ولو توفر النت في ذلك القفص
لكانت الحياة متكاملة لاينقصها شي، لم يدركوا ماهية الانتماء، ولم تلهب مشاعرهم عبارات تقديس الأرض، وأضحكتهم كلمة الهوية وحب الوطن ولو كان شوكا. لم أنهر الطالب الذي سألته ألن تشتاق إلى شوارع بلادك لوهاجرت يوما عنها ؟ فتح النافذة مطلقا ضحكة مدوية هذه الشوارع بالتأكيد لا. 

 

التفاصيل ...

الفنون الجميلة: عبير أحمد في تعرية شيفرة المقدس بتراكماتها التاريخية
 
الأربعاء 18 كانون الثاني 2023 (290 قراءة)
 

غريب ملا زلال

أذهلتني جرأتها، نعم أذهلتني جرأتها التي تلخص مقولتها اللامحدودة، مقولة عشقها للجمال المبعثر في الجسد العاري، و المغتسل بالضوء، و المشتعل بذاكرة حيّة و دافئة تنبض بخصوبة مسالمة، فالمشاعر و الأحاسيس هي التي تُمارس في إمتدادات عملها جميعاً، فهي تكاد لا تترك بقعة في لوحتها دون حشدها بسيل من موسيقاها الصامتة و المشبعة بتساؤلاتها اللونية و الحسية، فأحمد تكثف مقولتها تقرّباً من آفاق جديدة تلك الآفاق التي تحمل طقوساً جديدة تأخذها إلى عوالم كان لها الجهد كله في خلقها، عوالم تهرب من الأسماء إلا من إسمها، عوالم ترتبط بجذور دخولها في مساحات الفن و الحياة، فتمضي بمخزونها نحو تساؤلات مفتوحة على الجهات كلها، فتحاصر قلقها و تزيد الخناق على نبضه حتى تتسارع حركة فرشاتها لتدس ملامحها في لوحتها إلى حد الإمتلاء، وهذا يوفر لها مناخاً ملهماً فيه تتلمس كل الإحتمالات المتدفقة صمتاً، أو المتهافتة على وداعة روح في عمق هدوئه، أو المسافر في الجسد المتعب برغائبه حتى يعتنق،

 

التفاصيل ...

اصدارات جديدة: صدور ديوان «قلب مصاب بالحكمة»
 
الأربعاء 18 كانون الثاني 2023 (70 قراءة)
 

تقرير: فراس حج محمد

عن دار ببلومانيا للنشر والتوزيع في جمهورية مصر العربية، صدر مؤخراً  الديوان الشعري الأول للشاعر لطفي مسلم، وجاء الديوان تحت عنوان "قلب مصاب بالحكمة"، ويقع في (124) صفحة من القطع المتوسط، وسيكون الديوان متوفرا في معرض القاهرة الدولي لهذا العام في جناح الدار.
وفي تقييم خاص بلجنة تحكيم جائزة منف للآداب العربية، وقد سبق للشاعر أن تقدم للجائزة بهذا الديوان كتب أ. عاطف عبد العزيز الحناوي: "غلبة الحكمة على قصائد الديوان وفي هذا اتساق بين العنوان وبين محاور القصائد" وهو كذلك "كلاسيكي اللغة والتصوير"، واشتمل على "بعض الاقتباس من القرآن الكريم مثل قصة الخضر وخرق السفينة".
يتألف الديوان من (63) قصيدة ومقطوعة شعرية التزم فيها الشاعر الشكل الكلاسيكي للقصيدة العربية، وتنوعت موضوعاتها ما بين الذاتي والوطني والإنساني إلا أنها كلها قد اتسمت بميسم واحد من "الحكمة" و"التعقل"، ولذا فقد غلب على هذه القصائد الإيقاع الهادئ والعقلانية في مناقشته للأفكار التي تناولتها. 

 

التفاصيل ...

قراءة في كتاب: أطلس العزلة و«متن المتن» هل قرأتم هذه المجموعة الشعرية؟
 
الأثنين 16 كانون الثاني 2023 (121 قراءة)
 

كيفهات أسعد

ترددت كثيراً قبل أن أجول في عوالم نصوص" أطلس العزلة" للشاعر إبراهيم اليوسف، لأسباب عدة، أولها لأنها، في رأيي، عالم خاص من الشعر الجديد(حسب معرفتي) ليس على صعيد المضمون وحده بل وعلى صعيد الشكل، ثم والأهم برأيي أنه و رغم تجاوز عمري نصف قرن من الزمن، أنني كلما أتحدث عن هذا الشاعر، أو معه فإنني أشعر بنفسي ذلك المراهق الذي كان يلقنه ابراهيم اليوسف مبادئ الشعر والحياة والمعاملة، قبل أكثر من ثلاثين سنة، كأخ كبير وربما اكثر من ذلك.

 

التفاصيل ...

نقد ادبي: العوالم المحتملة في «عذراء تُوّجتْ بالرّماد»
 
الأحد 15 كانون الثاني 2023 (134 قراءة)
 

سوسن اسماعيل

"في النهاية، ليس لدي خيار آخر سوى الكتابة، لستُ صاحب الخيار المطلق لوضع نهايةٍ لكلّ حدث، لم آخذ الحالة كطبيب نفسي؛ لأعيدَ بها للبدايات من جميع جوانبها وظروفها، لم أجد نفسي سوى مكلّف من الوجدان، أن أصلَ لأبعد قدر ممكن من الحالة النفسيّة لشخصيات الرواية، وآخذ الفكرة بشكلها ومدلولاتها وحالتها بدافع إنساني بحت"  
بمقدمةٍ تمهيديّة ــ كما أطلقَ عليها الراوي/ الروائي نهاد تمر ــ بـ "مقدمة لابُدّ منها"؛ يثيرُ الروائي تفاصيل عدّة مشحونة بالوجع، القهر والأسئلة، دونَ أن يوضحَ كلّ الحقائق، إنّما يرمي إليها بين السطور، أفكار تتأرجح في عمق هذا الحوار الدائرُ لدى الشخصية/ الراوي، أفكار تتشرذمُ في حيواتها، 

 

التفاصيل ...

مقالات: الرّسالة المثيرة إلى حدّ الدّهشة
 
الأحد 15 كانون الثاني 2023 (236 قراءة)
 

صبري رسول

وصلتني رسالة عزاء بعد يومين من وفاة أخي في منطقة ديرك، قرية ملامرز، من كاتبة كردية عفرينية مقيمة في سوريا، سأنشرها هنا للقراءة والتأمّل، وهي واحدة من عشرات الرسائل المكتوبة كبرقيات تعزية، ومواساة لنا من أصدقاء وأحبّة. 
الرّسالة عبارة عن نصٍّ امتزجت فيه الفلسفة والفكر والدّين والمواساة، ما أثار في نفسي قلقاً وجودياً ينتاب الكثيرين في لحظة التّفكير عن وجودنا البشري، وأيقظت مشاعر الحبّ للإخوة والأهل، وللإنسان ككائنات تمتلك ذاكرة مرعبة.
الرّسالة مدهشة في التّحليل النّفسي، وفيها بحثٌ عن الموت كحقيقة مطلقة.

 

التفاصيل ...

اصدارات جديدة: صدور الديوان الشعري الثاني للشاعر نصر محمد
 
الأحد 15 كانون الثاني 2023 (92 قراءة)
 

تمَّ - بِعَونِ اللّٰهِ تعالى - إصدارُ الكتاب الثَّاني ( للحبر رائحة الزهر) ، و هوَ دِيوانُ شِعرٍ ، عن دار النخبة للنشر والتوزيع بالقاهرة 

 يتألَّفُ منْ مِئةٍ و عشْرِ صفحاتٍ ، و يضُمُّ بينَ دفتيه اربعاً وسبعين قصيدةً 

الدِّيوانُ منْ تدقيقِ الشَّاعرِ محمود برمجة 

المقدمة للشاعر هجار بوطاني 

لوحة الغلاف للفنان التشكيلي والنحات بشار برازي

 

التفاصيل ...

مقالات: دموع الملائكة أو السعادة المطلقة ( الخليط الساحر من الحكايات السوريالية والشعر والحكم والنفحات الصوفية والشذرات المصفاة وتسبيحات الحب والحكم والأمثال)
 
الأحد 15 كانون الثاني 2023 (126 قراءة)
 

محمد نور الحسيني 

قبل أن أتحدث عن الكتاب، أتحدث عن طبائع صاحبه وجلها جميلة رقيقة ودمثة!فعدا عن زهده وعفويته وحبه للطبيعة وتفاصيلها الدقيقة؛تدهشني  ثقته بالحرف والكتاب وتدوين مايمليه عليه العقل والقلب من خطرات وحرصه على توصيل ذلك إلى من يتوسم فيهم من عشاق الكتابة والكتاب ولربما وجدني أحدهم فأهداني كتابه الثاني للعام الثاني على التوالي وذا موضع تقدير ومحبة فائقين؛ ليس لأني من هواة جمع الكتب! بل لأنه ربما يعدني ممن دأب على رفع راية الكتاب قبل أية راية أخرى وإيثار صحبته على أية صحبة أخرى؛ فكل كتاب غنيمة حقيقية لاأقصدامتلاكه بل تذوقه ومحاولة اقتناء مافيه من هوى ونسائم روحية ومصافحات وجدانية ثرة وذا من فيوضات عبدالرحمن عفيف المتدفقة في ثنايا وبواطن كتابه الفريد الجديد (كتاب دموع الملائكة أو السعادة المطلقة) الذي شدني من ألفه إلى يائه وأصغيت إليه كما يصغي الصديق إلى الصديق فبيننا وشائج الحرف وقدسيته قبل أية وشيجة 

 

التفاصيل ...

اصدارات جديدة: صدور ديوان «على حافّة الشعر: ثمة عشق وثمة موت»
 
السبت 14 كانون الثاني 2023 (94 قراءة)
 

صدر للشاعر الفلسطيني فراس حج محمد في ألمانيا عن دار بدوي للنشر والتوزيع لصاحبها الأديب والأكاديمي السوداني د. محمد بدوي مصطفى ديوان "على حافّة الشعر: ثمة عشق وثمة موت"، ويقع الديوان في (246) صفحة، وتصدّرت غلاف الديوان لوحة للفنان التشكيلي السوداني محمد العتيبي، ومن تصميم الفنان بكري خضر.
قدمت للديوان الشاعرة والروائية هند زيتوني، واصفة قصائد الديوان بأنها "إنسانيّة محمّلة بالجمال تارة والوجع تارةً أخرى". إضافة إلى "جمال اللغة وتفرّدها وجرأة الطرح والتعابير. وخاصّة في قصائده عن الحبّ والمرأة".
لقد تنوعت قصائد الديوان بين الشعر المقفى الموزون وشعر التفعيلة، وقصيدة النثر، وجاءت معبرة عن كثير من القضايا المعاصرة، والهمّ الذاتي، ضمن منظومة أكبر هي منظومة العالم بكل ما فيه من أفكار وأشخاص وتشابكات وتعقيدات، وتوزعت في خمس مجموعات، جاء أولها تحت عنوان "في رعشة الريشة"، وضم (6) قصائد، يتحدث فيها الشاعر عن الشعر والإلهام، ثم مجموعة من القصائد القصيرة تحت عنوان "مُنَمْنَمات"، وضمت (21) قصيدة، تناول فيها الحديث عن قضايا فكرية وجمالية وأسطورية.

 

التفاصيل ...

قصة: القصة القصيرة في الأدب السويدي
 
الجمعة 13 كانون الثاني 2023 (90 قراءة)
 

فرمز حسين

عُرِفتْ القصة كجنس أدبي  لأول مرة  في السويد في بدايات القرن الثامن عشر و يعتبر "فيليهليم بالمبلاد" أحد رواد القصة منذ نصه ( أمالا) الذي كتبه في العام 1817 ، الشكل البدائي لكِتاب المجموعة القصصية جاء مع :"فريدريكا بريمير" في العام 1828 من خلال كتابها " رسومات من الحياة اليومية" و الذي ضم  ثلاثة نصوص . لكن  بقيت  تلك الأعمال ضمن دائرة القصة الطويلة الأقرب منها إلى الرواية القصيرة حجماً و صياغة فنية. ثم و مع " أوغست ستريندبيرغ " الذي على الرغم من أن المسرح و الرواية أخذت الحيز الأكبر من أعماله لكنه أيضاً أبدع في مختلف الأجناس الأدبية و ساهم في تطوير  القصة القصيرة  مع مجموعته القصصية "متزوجون" 1884و من ثم  يلمار سودربيرغ "من خلال مجموعته : " قصص " 1898. و "بير لاغركفيست " في حكايا شريرة  1924 ثم ألعاب الليل 1947 لستيغ داغرمان و على الرغم من أنه في السويد كما هو الحال في البلدان الأخرى ينظر دوماً إلى الرواية  على أنها تمثل الأدب الحقيقي.

 

التفاصيل ...

مقالات: في تأمّل تجربة الكتابة.. منع القرّاء من التعليق على منشورات الفيسبوك
 
الجمعة 13 كانون الثاني 2023 (69 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

في منشور قصير يحمل نوعاً من العتب، يكتب الكاتب المقدسي إبراهيم جوهر على صفحته في الفيسبوك يلومني لأنني لا أتيح على صفحتي خاصية التعليقات، وقد رأى جوهر أن هذا الأمر "إرسال بلا استقبال". 
لقد مر في الحقيقة وقت طويل قبل أن أنتبه إلى هذه الخاصية، وأظن أنها "ميزة" إضافية من تحديثات الفيسبوك، كنت دائما أفكر بهذا الأمر. كيف أتمتع بكامل حريتي على صفحتي دون أن يزعجني أحد بتعليقات طفولية متطفلة. 

 

التفاصيل ...

قراءة في كتاب: الشاعر الكردي لقمان محمود والصمت الذي لا يتوقف عن الكلام
 
الخميس 12 كانون الثاني 2023 (85 قراءة)
 

كمال جمال بك

هل الصمت نقيض الكلام؟ وأيهما أبلغ؟ وكيف تكون الحكمة في الصمت، "والصامت شيطان أخرس"؟ ومن نطق المثل: "إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب"، بعدما استأنس شخصاً في عزلته ووضع مجالسته بين السرد والصمت في مكيالين؟
ووفق أي مقاييس يتدرج الصمت في أعماقنا، لننسل خيوط شبكته الإنسانية من دون أن نخرج عن صمتنا؟ وإلى أي فضاء سينفتح هذا المدى على مشهد مسرحي في الإيماء في قاعة فنية للرسم والتصوير عن طبيعة صامتة؟ ترى هل من مجاهل الكلام ألا يتوقف الصمت عن الجريان، صمتاً مطبقا، أو إيجابياً، أو اختيارياً، أو الذي يعني الموافقة، أوفي لغة العيون كشكل من أشكال التواصل الغامض؟ في الصمت قوة، وفي الصمت ضعف، وفي الحالين معاً واقعاً ومجازاً، عزلة ووحدة يبقى جرح الكلام في صمت القبور.
هذه الأسئلة وغيرها حوار أولي مع مجموعة "الصمت الذي لا يتوقف عن الكلام" للصديق الشاعر السوري الكردي لقمان محمود، الصادرة عن دار ابيس فورلاغ حديثا، ومنذ مجموعته الأولى وحتى هذه المجموعة الجديدة لا تخرج كلمات لقمان إلى مستقرها بين دفتي كتاب إلا وهي مغمسة بنهر الحزن ومعجونة بالألم.

 

التفاصيل ...

الفنون الجميلة: يونس السيد يحاصر السطوح لينتقل إلى غورها
 
الخميس 12 كانون الثاني 2023 (141 قراءة)
 

غريب ملا زلال

بعض الأسماء تلد كبيرة، لا تحتاج إلى مرحلة الكمون لتعلن عن ذاتها، نعم بعض الأسماء رغم تجربتها القصيرة ورغم الظروف السيئة التي تمر عليه، والتي ولدت فيها تلك التجربة الفتية إستطاعت أن تثبت ذاتها، ومقدرتها على الفعل، الفعل الذي يأتي إغناء لخطاب جمالي كإندفاعات للحظات أكثر رهافة وأشد خطراً، لا يكل ولا يهدأ، وحالماً في حضرة الصراع الكوني الشامل وبما يلهب خياله لإستخراج كل ما يؤرقه من ترسبات في قاع ذاته، ولعل يونس السيد أحدهم، فهو الخارج من الحرب جريحاً قبل سنوات قريبة، ليكون ذلك منعطفاً في حياته، فيدير بوجهه نحو قلم الرصاص بداية وهو مازال ممدداً على السرير في مشفى ما، باحثاً عن طريق جديد تلون حياته الجديدة وتمنحه عبق وجود جديد، وحين يجد ذلك مطواعاً بين أصابعه وكان قد أصر أن يكون فناناً بدأت الألوان تجذبه أكثر، 

 

التفاصيل ...

شعر: ساعةٌ من أجلِ تلكَ الشّاعرة
 
الخميس 12 كانون الثاني 2023 (71 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

ساعة تكفي لصُنْع قصيدةٍ ولهى
لشاعرةٍ تربّي بيديها آلهةَ اللغةْ
لتولدَ عاشقةْ
تنمو على شفتَيْها وردةً
تحبو على راحتَيْها أخيلةً فريدةْ
تعلو على قبّتين على صدرها
وتعلنُ أنّني السطر الأخيرُ
الحكايةُ كلّها

 

التفاصيل ...

اقرأ ايضاً ....

· المُتَعَقِبْ
· المعطف
· في عينيك كل الجمال تصقل
· مصداقية المصادر التاريخية, (حصار انطاكية) بين ابن العديم والكاتب الصليبي المجهول
· يتلاطم الأصفر
· على سِراط البحر لأحمد اسماعيل اسماعيل.. قصص تبدأ بالحلم وتنتهي بالوجع والأنين
· فلسفة التاريخ في التفاعلات الرمزية للعلاقات الاجتماعية
· «خاني» حيٌ بيننا
· وماذا بعد
· جردة حساب في ليلة رأس السنة 2023 !!؟
· مقتطفات من مقالة الأديب كوني رش المنشورة في مجلة ديبلومات
· حرب الشهرين- في جريمة العدوان التركيس على عفرين واحتلالها- للكاتب إبراهيم اليوسف
· فَرَحٌ يَنزِف
· كِبرياءُ المرأةِ الشَّامخةِ
· «دوامة كائن ومكان»… كاتبة تصنع حكايتها خلق عالم روائي متكامل من خلال سردية لافتة
· مَــرَّ العـيد
· وتمرين كالزلزال
· مع بدر شاكر السياب في ذكرى الحياة والموت
· «بين الفائت والقادم»
· حَنَان تُلَمِّعُ الْأَحْذِيَة؟
· مركزية الوعي الوجودي في البناء الاجتماعي
· تجنب مخاطِر الحسد
· صدور العدد السادس عشر من مجلة شرمولا الأدبية
· (ألوان من ذاكرتي) معرض فني فردي للفنان التشكيلي د. سيف داود في مدينة بوخوم الألمانية
· الفنانة التشكيلية إيفا عزت (حواء حسان عزت) تسقط عالياً لتبحث عن لون مفقود
· أمسية شعرية في اتحاد أدباء دهوك
· هو المكان
· مونديال لقاء القارات
· قراءة في كتاب شهرزاد ما زالت تروي
· المنهج الاجتماعي وتاريخ الأفكار الكامنة
· أخاف الشروق!
· النّاقد الدّكتور صلاح فضل يتتبّع الشّعريّة العربيّة [*]
· العمامة رمز للهوية الكوردية
· عكازة الثقافة البائسة
· تحوّلات المدينة
· المجتمع واللغة والتاريخ من منظور فلسفي
· الحبّ جمرةٌ وقحة
· بيني وبينكِ
· جائزة جكرخوين للإبداع في دورتها للعام 2022 للشاعر بدرخان سندي
· الجوهر الأساسي للأنساق الثقافية
· من الذاكرة المنسية.. الحاج شيخموس شيخاني
· إبراهيم اليوسف: أنا إنسان، وأسعى دوما لاستكمال شروط إنسانيتي.. الكتابة ولدت لدي مع حليبي الأول
· أن تكون في «دابْران» السليمانية كُردياً
· وقائع حفل تكريم الشاعرة والأديبة مزكين حسكو و منحها شهادة جائزة تيريج في دورتها الأولى
· تأخرتِ كثيراً ...
· الأعمال الشعرية الكاملة للشاعر إبراهيم اليوسف في ثلاثة مجلدات
· (هاتي يديك وصافحيني هاتي)
· صدور ملحمة «اجتماع الخالدين» للشاعر والأديب الكردي ملا أحمدي بالو
· الرَّغِيف
· البناء الاجتماعي وفلسفة التاريخ

مقالات قديمة

القسم الكردي

Essen û YNRKS û Sînema kurdî

Daxuyanî ji nerîna giştî re

Kuştina 13 Kesan Li Gundê Xerabkortê

Ez Avakirina MakPirtûkê Li Almaniya Pîroz Dikim

Komkujiya Gundê Hazdê/ 1926

Zanîn rastiyeke di siha hebûnê de

Çîrokek Ji Folklorê Kurdî; Ez diçînim û tu diçîne ma wê kî bixwe?!

Çîrokek Fêrkirina Zarokan Ji keleporê Kurdî Hebê Lebê! Hebê Bi Çenda?

Zanyarî baweriya tek hebûnê ye

KOÇA BARKIR

”Pênûsa Nû” hejmara (102) derket!..

Nameyek Ji Kurê Min Mîro (Celadet) Re!