القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 112 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

حوارات: إبراهيم اليوسف: أنا إنسان، وأسعى دوما لاستكمال شروط إنسانيتي.. الكتابة ولدت لدي مع حليبي الأول
 
الخميس 01 كانون الأول 2022 (118 قراءة)
 

حاوره عادل بشتاوي


إصدار موسوعي جديد للشاعر إبراهيم اليوسف تبنته مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر في القاهرة في بناء من ثلاثة مجلدات تحتوي المجموعات الشعرية التي صدرت للشاعر منذ العام 1986 شاملة المجموعة الأخيرة «أطلس العزلة ديوان العائلة والبيت».
بين دفتي المجلدات عشر مجموعات شعرية تمثل الخط البياني لمسيرة اليوسف الشعرية، بما فيها من تضاريس ومحطات. هي المجموعات التي يعتبرها الشاعر حصاد عقود من الوقوع في شباك هوى الشعر، وهيامه. كل سلسلة الأعمال هذه قريبة له، إلا إنه، وبروح النقد الحيي والمتواري، يمتلك إمكانات تقييم ما أنتج ويقول في ذلك: «كل هذا وذاك أنا إبراهيم اليوسف».
ثمة أكثر من مجموعة غير مطبوعة وجدت نصوصها طريقها في هذا الإصدار، بعدما افتقد أعمالاً كثيرة غير مطبوعة بسبب ضعف حيلته التقنية، وتعرض كمبيوتراتراته للإفساد، وتوقف مواقع إلكترونية كثيرة نشر فيها إنتاجه الشعري ، ناهيك عن غياب وافتقاد أرشيفه الورقي والإلكتروني.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الفنانة الكردية السورية افينا ولات
 
الأحد 20 تشرين الثاني 2022 (1651 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد / المانيا 

مطربة ومغنية لديها حس مرهف وموهبة قوية، احساسها احساس فنان وصوتها بجد جنان . 
اغلب اغانيها ذات طابع قومي واجتماعي ووجداني، حيث غنت لعفرين والأرض والعشق، وغنت للمرأة ومن اجل المرأة لأنها كانت تعرف اكثر من غيرها حجم المعاناة التي تحاصر كل إمرأة... 
هي المطربة الكردية افينا ولات ابنة عفرين، التي كان لي شرف اللقاء بها على هامش أمسية أدبية في مدينة اوبرهاوزن الألمانية وكان لنا هذا الحوار الذي اتسم بالود والحب والعفوية  في التعبير والبوح 

 

التفاصيل ...

حوارات: إبراهيم يوسف: روايتي أطلقت أسئلتها الاستفزازية حول العالم الصامت إزاء كورونا
 
الأحد 06 تشرين الثاني 2022 (220 قراءة)
 

حاورته- سماح عادل

إبراهيم يوسف” شاعر وروائي وكاتب صحفي كردي سوري، ولد عام 1960 في قرية” تل أفندي”، يحمل إجازة في الأدب العربي وعمل في حقل التدريس منذ قرابة ثلاثة عقود. صدر ديوانه الأول قبل أكثر من خمس وثلاثين سنة. صدر له العديد من المجموعات الشعرية والقصصية والروايات وكتب نقدية.
كان لي معه هذا الحوار الشيق:

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الشاعرة السورية المغتربة منى محمد
 
الخميس 13 تشرين الاول 2022 (277 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد / المانيا 

( تبحث عن روحها العذراء في بساتين الخيال لتتفيأ تحت شجرة العشق وتنعم بدفء شمس الوطن بعد سنوات الجمر، والغياب التي اتعبتها إلى حد الوجع، تشتاق إلى قهوة امها على شرفات الإنتظار كل صباح علها تعود يوماً ما ). 
( اتخذت عش غرامها فوق زحل تراقص قوافي الحب لتكون وشما على كتف الزمن، تحمل قمراً أخضر يضيء في كل الميادين بإنتظار لقاء مؤجل .) 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الفنان التشكيلي ورسام الكاريكاتير الكردي السوري جواد مراد
 
الخميس 13 تشرين الاول 2022 (300 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد

*جواد مراد، فنان تشكيلي كردي سوري من اقصى شمال شرق سوريا، عاش في كنف عائلته المشربة بقيم الوطنية والقومية، تفتحت عيناه على النور في بيئة واسعة حيث الضوء و الحقول والبيادر، والجبال الزرقاء في المدى القريب، حمل تجربته من بلدته ديريك إلى دمشق العاصمة، وهناك ارتقى سلالم الفن، وتنوعت اساليبه التعبيرية بين اللوحة التشكيلية وفن الكاريكاتير، وتنفيذ اعمال الانيميشين وكتابة السيناريو، وليوثق موهبته ويعمق اساليبه، بدراسة الفن اكاديمياً،..
سنوات الازمة السورية والحرب وكل الكوارث التي عاشها السوري، حملها معه نحو اقليم كردستان، وخاض غمار الفن وخاصة فن رسم الكاريكاتير، وساهم برسوماته في فضح علاقات الزيف والغدر، كما استطاع ان يمنح الجمال للطفولة، وان يساهم في مشاريع تمكين المرأة، ودعم مسيرتها، لينتقل إلى اوربا، ويكمل مشروعه الفني ويطور اساليبه، وليصبح جواد مراد احد اهم فناني الكاريكاتير، فتعرض اعماله على شاشات قنوات تلفزيونية، وتتصدر رسوماته صدر اهم الصحف في العالم ويمكننا ايجاز سيرته الفنية عبر السطور التالية :

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الكاتبة والشاعرة الأديبة السورية الأسترالية راغدة السمان
 
الأثنين 10 تشرين الاول 2022 (179 قراءة)
 

حوار : نصر محمد /المانيا 

(يكفيني فخراً أنني لُقبّت بالسيدة الدمشقية أن أحمل إسم وطني الأم أينما حللت) 
(الحب صفة من صفات الوعي الإنساني ولا يزال الحب أقوى من الحرب لأنه من الله، أما الحروب صناعة بشرية) 
(لا تقوى النفس إلا بالعزلة والخلوة بصومعة الذات بمعزل عن الناس فالسلام الداخلي ينتقل إلى الفكر والجسد والروح والممارسة اليومية). 
(الحب سرّ إلهي يُعطى في كل ذات على حسب وعيها وما يليق بها..) 
(أستراليا وطني الثاني أرض الجمال والعمل والحرية الفكرية  والانفتاح على الآخر والعدالة والمساواة في الحقوق). 
(الفن التشكيلي والشعر وجهان لعملة واحدة) 
(نأمل جميعنا أن تكون أوطاننا آمنة ليعود كل مهجّر ومغترب إلى مسكنه)
(ثقافة القتل والإبادة لم ولن تقتصر على دين أو عرق او ملّة..هي ثقافة أساسها الرغبة في إنهاء الآخر لأسباب عديدة).
(ليس هناك دين يمنعك أن تحرر نفسك وعقلك وروحك من كل الموبقات الأرضية  المادية لتسمو  بأفكارك وتكرس حياتك لخدمة الآخرين  بلا قيود ولا مصالح) 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع المخرجة الكردية السورية افين برازي
 
الأربعاء 21 ايلول 2022 (400 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد

افين برازي صاحبة شخصية مميزة، هادئة، متحدثة لبقة، مرحة الروح... التقينا بها في مهرجان كوباني السينمائي الدولي بدورته الثالثة في مدينة بوخوم الألمانية 
وكان لنا معها هذا الحوار :
أفين برزاي مخرجة سينمائية كردية
مجازة في الأخراج السينمائي من جامعة بيروت ومساعد مجاز في التجارة والاقتصاد، ومسؤولة الاعلام في الاتحاد الدولي لمهرجانات السينما العربية، نالت العديد من الجوائز الدولية :
منها جائزة افضل فيلم انيميشن عن فيلمها Staring Over في المهرجان الاسكندنافي الدولي في فنلندا وتم ترشيحه أيضاً لجوائز مهرجان لندن للفيلم الكوردي بدورته الـ13 المقام في لندنن، وجائزة لجنة التحكيم في مهرجان هامبورغ للفيلم الكوردي في دورته التاسعة وشهادة تقدير في مهرجان السليمانية

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الممثلة السورية مريم احمد
 
الأثنين 19 ايلول 2022 (287 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد /ألمانيا 

الممثلة السورية مريم احمد : " الزي الكردي كان شرف لي ان أرتديه واكون معهم في هذه المناسبة وكانت سعادتي لا توصف وهذه أول مرة أرتدي هذا الزي وأحسست بالفخر والاعتزاز ... 
وأشكر كل إنسان كردي على وجه الأرض لأنني احسست بالمحبة الصادقة التي غمرتني، ولدي الكثير من الأصدقاء الكرد، ومازالت علاقتي معهم حتى يومنا هذا... 
وهذا يدل على وفاء الأكراد للصداقة "

 

التفاصيل ...

حوارات: أسئلة حكمت نعيم تواجه غربتها
 
الأحد 18 ايلول 2022 (264 قراءة)
 

غريب ملا زلال 

العمل الفني إذا لم تسافر إليه بحب و عشق و كأنك ذاهب للقاء بحبيبتك لن تسافر فيك، أو على الأقل أن تكون بنزهة مبهرة إليها حينها ستجد كيف أن أساريرها تنفتح لك إلى مداها، و كيف أن أريجها تبدأ بتغطية مسامات روحك كلها، التأمل وحده لا يكفي، و الشم وحده لا يكفي، واللمس وحده لا يكفي، لا بد من الحواس العشرة أن تحضر و ترافقك في نزهتك هذه، فالسعي إلى عالم موجود في اللازمكان هي توطئة أولى لرفض ذلك النمط من الحياة المفعم بروح السيطرة، فالإحتجاج لا بد أن يعلن عن ذاته، فهو قائم حيث تقيم الوقائع و القوانين المقيدة بمسار واحد والتي لا تتطلب إبداعاً، أو بأفق واحد و الذي لا يستفيض بتجارب و أساليب سابقة، أو برب واحد و الذي لا يملك هندسة فنية لعمارته، فقط يعرض رؤيته في قالب واحد، و على الرؤى كلها أن تصب به و فيه، فالعمل الفني وطن لا يقبل إلا أن يكون للجميع، للمربع و المستطيل و المثلث و الدائرة، للأبيض و الأسود و الأحمر و الأصفر، و مؤهل لتحقيق آمالهم و طموحاتهم جميعاً،

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الفنانة التشكيلية الكردية السورية شيرين باران
 
الأحد 18 ايلول 2022 (303 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد 

* ماهي العوامل التي ساهمت في صقل ورسم شخصيتك الفنية؟
كيف كانت البداية؟ 

#طفلة صغيرة كانت تلهو في ربوع قامشلي كانت تصنع لعبة جميلة من بقايا فستان امها وأزرار جاكيت والدها وثمة قطع من الخشب تصنع منها لعبة، وتستخدم مكحلة والدتها لرسم عيون اللعبة وبقلم الحمرة ترسم فمها، وعندما تنتهي منها ترفعها بيديها وتخرج مع اولاد الجيران للطبيعة.. 
وقع اقدامها الحافية على أرض متشققة عطشة تاقت للمطر، تشعر انها تهتز تحت قدميها الصغيرتين تناجي الله ليهطل المطر وهي تردد اغان قديمة للمطر، وما زالت رائحة المطر معلقة في ذاكرتها... 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الفنانة التشكيلية السورية المغتربة علا الأيوبي
 
الثلاثاء 13 ايلول 2022 (236 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد/ المانيا 

بطعم الغربة، والوجع السوري لنا حوارات مع اخوتنا السوريين 
في المهجر، بالرغم من قساوة الظرف الذي ابعدهم عن وطنهم 
واهلهم، فهم في حدقات العيون، وتباً لزمان جعل من الكفاءات السورية خارج اسوار الوطن، ومن هذه الكفاءات ضيفتي الفنانة التشكيلية السورية المبدعة علا الأيوبي.. 

فنانة تشكيلية فضائها التشكيلي في جله اشتغال على الوجوه والجسد جسد الانسان عموماً وجسد المرأة تحديداً. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الكاتب السوري الكردي حليم يوسف
 
السبت 20 اب 2022 (325 قراءة)
 

أجرى الحوار: نصر محمد / المانيا

يكتب القصة والرواية ويجد لذة خاصة في كتابة هذين الجنسين السرديين. رغم خصوصية كل منهما، فان لكل منهما غوايته الخاصة بالنسبة إليه. 
القصة لديه هي تلك اللحظة التي تلتقطها عيناه فتستهويه، وهي تلك الكلمة التي تسمعها أذنيه. يتردد صداها في قلبه فتأخذه، وينكب على كتابتها. أما الرواية فهي ذلك الفضاء الواسع الذي يسمح له بالتجول فيه، كيفما يحلو له ويطيب. وقد شبه انتقاله من كتابة القصة إلى الرواية في أحد حواراته، كمن يسكن في غرفة صغيرة ومع الزمن تضيق به مساحة تلك الغرفة فيبحث عن مساحة أكبر يسكن فيها، ليتاح له المزيد من التحرك بحرية، وهكذا قرر السكن في مبنى الرواية دون أن يتخلى نهائيا عن غرفته الأولى، حبه الأول المتجسد في كتابة القصة القصيرة. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الكاتب والمخرج المسرحي السوري عمران يوسف
 
الثلاثاء 16 اب 2022 (353 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد /المانيا 

الفن المسرحي فن جدلي له قدرة فائقة على الإستفادة من كل الأجناس الإبداعية بحثاً عن صيغ مثلى في طرح مشاغل العصر ونقدها بأساليب مختلفة . 
كان المسرح منذ القديم مقترناً بواقعه الإجتماعي والسياسي ويعبر عنه باشكال مختلفة، فأصول المسرح اليوناني كانت مرتبطة بالطقوس الخاصة بالألهة، وفي روما القديمة كانت الأعياد الرسمية تحتوي على عروض مسرحية وتجلب جمهوراً هائجاً وصاخباً .
اما المسرح الكلاسيكي الفرنسي فقد تمكن من ابتكار مبدأ الركح على الطريقة الإيطالية، اما المسارح التي ظهرت في بداية القرن العشرين من مسرح العبث والخام ومسرح الإثارة والتحريض 
والتجريبي والوثائقي والمسرح الفقير، فتهدف كلها الى مخاطبة حواس الجمهور وهدم الحدود بين الحياة والإبداع . 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الشاعرة السورية افين حمو
 
الأحد 14 اب 2022 (345 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد - المانيا 

 ( الشعر موهبة تثقله الدراسة مثل الطائر حباه الله بجناحين لكن لو تكاسل عن الطيران لتحولت موهبته لشيء آخر كالنعامة التي تمتلك الاجنحة ولا تستطيع الطيران موهبة لكن دون فائدة )

( الشعر هو إرثنا الحضاري الذي نطل منه على العالم من نافذة الخيال والشعور معا )

( قصيدة النثر كائن اسطوري تجتمع فيه كل مكونات الجمال في شتى فنون الأدب ولهذا منذ لحظة ولادته كانت له جاذبيته الخاصة به فقصيدة النثر مخلوق نوارني يحاور النفس الإنسانية )

 

التفاصيل ...

حوارات: لقمان محمود في «يوميات السليمانية»
 
الخميس 11 اب 2022 (347 قراءة)
 

ولد الشاعر والناقد الكردي المقيم في السويد لقمان محمود في مدينة عامودا السورية، عام 1966، وعمل في مجال الصحافة الثقافية كمحرر في مجلة سردم العربي، ومجلة اشراقات كردية، كما عمل كمحرر في القسم الثقافي لجريدة التآخي.
نُشرت مجموعته الشعرية الأولى "أفراح حزينة" في العام 1990 في دار دانية بدمشق. ثمّ صدرت له مجموعته الثانية "خطوات تستنشق المسافة: عندما كانت لآدم أقدام" في العام 1996 عن منشورات النسر الأبيض ببيروت. كما ترجم من الكردية أنطولوجيا الشعر الكردي. يقيم حاليا في السويد، وهو عضو اتحاد الكتّاب السويديين.

* كيف ولدت فكرة الكتاب؟ ما هي منابعه وروافده، ومراحل تطوّره؟
- كنتُ قد قررت زيارة السليمانية قبل جائحة كورونا، لكني أجلّت هذه الزيارة، - فيما بعد-، بسبب وضعي الصحي. هكذا بدأ يتراكم الحنين، وهكذا بدأت الذكريات الجميلة والحزينة والقلقة والناضجة والمتعبة تظهر بشكل جلي على حياتي، وكأنّ للحنين حفيف وحشي يبلغ سريعا درك الحقيقة والوجع.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوارٌ مطوّلٌ مع الشّاعر السّوريّ المغترب القس جوزيف إيليا
 
الجمعة 05 اب 2022 (293 قراءة)
 

أجرى الحوار : نصر محمد - المانيا

الشّاعر القس جوزيف إيليّا :
( شجرةٌ قديمةٌ جديدةٌ لا تشيخ 
أوراقها ولا تبلى ثمارها وجذورها ممتدّةٌ عميقًا في تربة الإبداع الخصبة وعصيّةٌ على هجمات القحط وضربات الجفاف ) سوريٌّ تربّى على وقع الشِّعر والقصيد ونهل من الّلغة أعذبها 
ومن الكلمات أجملها من مدينة المالكيّة التّابعة لمحافظة الحسكة تولّد ١٩٦٤ وقد كان رئيسًا للطّائفة الإنجيليّة قرابة خمسة وعشرين عامًا حتّى نزوحه الى بلاد الاغتراب في ألمانيا . 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الشاعر السوري المغترب فواز قادري
 
الخميس 21 تموز 2022 (292 قراءة)
 

اجرى الحوار : نصر محمد - المانيا 

نصوصه منسوجة من وحي خيال خصب وتجربة فريدة لا تعرف الاستقرار وتتجدد فيها الروح الشعرية بأستمرار . يمكن للقارئ 
ان يعيش حالة الإغتراب والتنقل من لون شعري الى اخر . قصائده تخلق في داخلنا احساسنا بالرغبة الفارغة المفرطة . انه الشاعر فواز قادري 
يعد الشاعر السوري فوز قادري ابن عامودا الذي فتح عينيه منذ طفولته في مدينة ديرالزور ليمضي فيها عقود سنواته الأولى، تنضج رؤاه ويتفتح وعيه ويتخذ موقفه الحياتي ليحوز على احترام جمهوره الواسع كأحد الأسماء الأكثر حضورا في ديرالزور وسوريا: إبداعا وموقفا ، وليكتب أول قصائده على ضفاف الخابور ويتعرف على كثيرين من أقرانه من شعراء الوطن وخارجه، ويحوز على احترامهم وتقديرهم، ثم يضطر بسبب الضغوط التي تمارس عليه للهجرة إلى خارج وطنه ويقيم في ميونخ ويكون أحد الأصوات البارزة لاسيما بعد أن أبدع عشرات المجموعات الشعرية التي طبع أكثرها وصدر عن دور نشر مهمة حيث تلقى قصيدته العناية والقراءة. حول تجارب ومحطات مهمة من حياته التقيناه في زيارة له إلى كولن ومن ثم إيسن وكان الحوارالتالي:

 

التفاصيل ...

حوارات: علي جمعة الكعود: ديواني الجديد ( لستُ نبيّاً ) يلامس الوجع السوري
 
الأحد 17 تموز 2022 (288 قراءة)
 

اجرى الحوار: نصر محمد 

( الشعراء هم كائنات منقرضة رغم وجودها ، على الأقل في ذهنية البشر الذين تدهشهم شرارة الحرب ولا يلتفتون لبرق القصيدة . ) 

( انا حفيد الشاعر التاريخي عمرو بن معد يكرب الزبيدي وأحمل جيناته الشعرية كزبيدي أمه عراقية قد أرضعته حليب الشعر المضمخ بعطر شط العرب والمحلى بتمر النخيل ، ) 

( الشعر العربي والشعر الكردي يغلفهما الطابع الإنساني لأنهما ولدا من معاناة واحدة في هذا الشرق الحزين ، ) 

( قرأت لأغلب الشعراء الكورد بدءاً بفقي طيران ومروراً بتيريج وملا جزيري وأحمد الخاني وعبدالله بشيو ولطيف هلمت ورفيق صابر و صلاح برواري وشيركوه بيكس )

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الشاعرة الكردية السورية عبير دريعي
 
الجمعة 15 تموز 2022 (350 قراءة)
 

نصر محمد - المانيا 

ملاحظة : نلفت عناية القراء و المتابعين ان الحوار سبق ان اجريته منذ فترة..
و في هذا المقام اتوجه بالدعاء لله ان يشفي فنانتنا التشكيلية سمر دريعي مع كل تمنياتنا وامالنا ان تعود معافاة و ان يشفيها الله من كل سقم او مرض و الله الشافي العظيم..مع كل تقديرنا واحترامنا للاخوات عبير ونغم ولكل آل دريعي الاعزاء

شاعرة تتميز بوضوح نصوصها والتكتيك اللغوي باستخدامها
المفردة المفرطة بالجمال البعيدة عن الترهل القريبة من الابتكار. فهي لها موهبتها المتفردة في تأثيث بيتها الشعري وتزيينه بالفكرة والصورة والتكثيف والانزياح. هي الشاعرة الكردية السورية عبير دريعي ضيفتنا لهذا اليوم .

ولدت في مدينة حلب ودرست فيها حتى نهاية المرحلة الإعدادية ثم انتقلت الى عامودا مدينة الحرائق ولسياسة والمجانين والادب . 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مطول مع الدكتور والشاعر الأهوازي جمال نصاري
 
الأثنين 20 حزيران 2022 (314 قراءة)
 

نصر محمد - المانيا 

الحديث عن الشعر حكاية ذات شجون واصابع مستطيلة وايام متشابكة مثل غابة من ليلك وجلنار .. انه الشعر .. ذلك الرافد الاثير الذي تستمد الارواح منه نضارتها وبهجته
ضيفي لهذا اليوم الشاعر والناقد الأهوازي د . جمال نصاري 
متمرد على الحروف وعلى الظلم وسلب الحريات من الشعوب . 
كتب الشعر منذ الصغر ليجسد حزن وحرمان من وجود الأب بحياته . ابن شهيد ولكم خان الوطن بما انه ايراني عربي من الأهواز . 
ولد في مدينة عبادان الأيرانية سنة ١٩٧٩ حصل على شهادة البكلوريا في فرع الادب الفارسي من جامعة تشمران الأهوازية . واصل دراسته حتى التحق بالدكتوراة في فرع الأدب العربي في كلية العلوم . تحقيقات .

 

التفاصيل ...

حوارات: لكل زمن شعراؤه... والنقد يدور حول القدامى
 
الأحد 12 حزيران 2022 (303 قراءة)
 

أجرى الحوار: محمد الصادق| جريدة الجريدة الكويتية

أصدر الشاعر الفلسطيني فراس حج محمد أخيراً، كتابه «الإصحاح الأول لحرف الفاء... أسعدت صباحا يا سيدتي»، وهو الكتاب التاسع عشر في سلسلة إصداراته الشعرية، والتي بدأها بأميرة الوجد، ومزاج غزة العاصف، منذ أكثر من 20 عاما. ومن عواصف السياسة إلى كتابة الغزليات، تنوعت مسيرة فراس الأدبية بين الشعر والسرد والدراسات النقدية، عبّر خلالها عن هموم وطنه، ومعاناة الشعب الفلسطيني. ومن القاهرة، تحدث فراس، في حوار مع «الجريدة»، عن مشروعه الثقافي المتكامل، ورؤيته للواقع الفلسطيني، وتشجيعه للأصوات الجديدة، مطالبا النقاد بأن ينتبهوا للجيل الجديد وما يقدمه من إبداع... وإلى التفاصيل:

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار تربوي يجيب عليه المشرف التربوي فراس حج محمد
 
الأثنين 23 ايار 2022 (330 قراءة)
 

فريق منهجيات:
وصلني عبر البريد الإلكتروني، هذه الأسئلة من موقع مجلة منهجيات التربوية (بدر عثمان، من هيأة تحرير المجلة)، للإجابة عليها. هذه الأسئلة موجهة للمعلمين في الأساس، ومعدة لتنشر في باب "دردشة" في موقع المجلة.
لقد عملتُ معلماً مدة تزيد عن (12) عاماً، وأعمل مشرفا تربوياً لمبحث اللغة العربية منذ عام 2008 وحتى الآن، وشاركت في تدريب المعلمين، وإعداد مواد تدريبية، والإشراف على عملية التعليم- ضمن ما تتيحه مهام عملي- في مديرية جنوب نابلس، وهي إحدى المديريات الفرعية التابعة لوزارة التربية والتعليم الفلسطينية.
تتمركز الأسئلة حول التعليم في ما بعد فترة كورونا، وحول فلسفة التعليم، وكنت قد كتبت في هذا الجانب العديد من المقالات، وأرسلت بعضها؛ اثنين أو ثلاثة لمجلة منهجيات، معتذرة عن عدم النشر، لأسباب مختلفة في كل مرة.
اعتمدتْ فلسطين استراتيجية "التعليم عن بعد" عبر منصة "TEAMS" خلال ذروة جائحة كورونا، وتابعتُ كثيرا من الحصص المنفذة عبر هذه المنصة، واستطعت بلورة أفكار متعددة حول التعليم عن بعد، وما نتج عنه من مصطلحات أو مشاكل. بكل تلك العدة أدخل إلى الإجابة على هذه الأسئلة:

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الفنانة الكوردية شهربانة كوردي
 
الخميس 12 ايار 2022 (765 قراءة)
 

اجرت الحوار كلستان بشير

 حين تتناغم الألحان مع الأحاسيس الصادقة وتخرج من حنجرة متميزة يكون لها وقعا جميلا في الآذان والنفوس. فما إن تسمع اغنية واحدة من أغانيها حتى تطلب سماع المزيد.
ضيفتنا في هذا الحوار الشيق هي فنانة جمعت كل مقومات الفن والغناء.
إنها الفنانة الكوردية المتألقة والمشهورة (شهربانة كوردي).
- من هي شهربانة كوردي؟ 
 *انا شهربانة الكوردية من أهالي مدينة قوسري التابعة لمنطقة ماردين .
أبي كان يعمل في بلدية مدينة أزمير التركية. حيث تعيش عائلتي في هذه المدينة منذ ما يناهز الخمس والخمسين عاما وانا من مواليد مدينة أزمير أما عن إقامتي الحالية فقد أصبح لي تسع وعشرون عاما وانا اعيش في المانيا انا متزوجة وام لأربع اولاد.

 

التفاصيل ...

حوارات: أسئلة من بريد القرّاء إلى الكاتب فراس حج محمد
 
السبت 09 تشرين الاول 2021 (540 قراءة)
 

تراكم لديّ على مدى سنوات من الكتابة والعلاقة مع القراء مجموعة من الأسئلة وردتني عبر البريد في الإيميل وفي الفيسبوك وفي تويتر، وفي تعليقات القراء على الموضوعات النقدية وغير النقدية المنشورة. رأيت فيها تجربة جيدة لمناقشة بعض الموضوعات والتركيز عليها وإعطاءها فرصة لتظهر إلى العلن، لما في العلاقة مع القراء والكتاب الزملاء من أهميّة بالغة في تطوير النقاش وبناء وجهات النظر وتعديلها، أو للتخلي عن بعض الأفكار الضعيفة والسطحية. وقد حدث هذا بالفعل.
كنت أجيب على هذه الأسئلة في حينه إجابات غير ما أنا مقتنع فيه الآن، لذلك رأيت أن أقوم بإعادة الإجابة عليها إجابة مختلفة حسب تطوّر القناعات، ولا أقول استقرارها، فلا شيء مستقر ما دام الإنسان على قيد الحياة، فهو في تغيّر مستمر في أفكاره وعلاقاته وقراءاته وموضوعات الكتابة وأساليبها. فما دمنا لم نمت فنحن سنظل خاضعين إلى التغيّر والتغيير والتبديل، فنحن في طور التشكّل دائماً، ومعرّضون لكل ما يغيّر وجهات نظرنا حول موضوعات كثيرة. فالموت وحده هو ما يعطينا صيغتنا النهائية واستقرارنا الأسلوبي والموضوعاتي.

 

التفاصيل ...

حوارات: كل شيءٍ إذا كثُر رخُص إلّا الكتابة.. حوار (مؤسسة الإبداع الفلسطيني الدولية) مع الكاتب الفلسطيني فراس حج محمد
 
الجمعة 24 ايلول 2021 (508 قراءة)
 

أجرى الحوار: ماجد غريب

ومضات من السيرة الأدبية، وما هو اللون الأدبي الذي انتهجته؟
ولدتُ في إحدى قرى مدينة نابلس في فــلسطين بتاريخ: 30/7/1973م، حاصل على درجة الماجستير في الأدب الفلسطيني الحديث من جامعة النجاح الوطنية. عملت معلما ومشرفا تربويا ومحاضرا غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة. وعضو اتحاد الكتاب والأدباء الفلسطينيين، وعضو مؤسس لمنتدى المنارة للثقافة والإبداع في مدينة نابلس. 
مارستُ التحرير الأدبي في مجلتي الزيزفونة للأطفال/ رام الله (توقفتا عن الصدور)، وشاركت في إعداد مواد تدريبية في وزارة التربية والتعليم الفلسطينية، وكنت عضوا في هيئة تحرير مجلة القانون الدولي الإنساني/ الإصدار الثاني الصادرة عن وزارة التربية والتعليم في فلسطين. وحررّت أيضاً خمسة كتب. ومسؤول مكتب فلسطين لصالح مجلة الليبي (شهرية ثقافية تصدر عن مجلس النواب الليبي، يرأس تحريرها الكاتب والأكاديمي د. الصدّيق بودوارة المغربي).

 

التفاصيل ...

حوارات: عصمت شاهين دوسكي: أكتب لكي لا أصاب بوباء العدم
 
الجمعة 03 ايلول 2021 (722 قراءة)
 

حوار أجراه: غاندي اسكندر - سوريا

يبقى لكل حوار تميزه وطبيعته الحوارية التي تجسد معاني التجربة الذاتية والاجتماعية والثقافية التي تسلط الضوء على مضامين قد تكون غائبة عن القارئ ومن هذه الأطر كان حوارنا مع الأديب الشاعر عصمت شاهين دوسكي ليفتح باب قلبه وفكره وروحه بصراحة رأيناها في حواراته عن البدايات والتجارب والظروف والحديث عن المرأة والوطن والشعر.

 

التفاصيل ...

حوارات: سلمى جمو: لو استخدمنا اللغة لأجل قضية جوهرية لما قابلنا هذا الكمّ الهائل من النتاج الأدبي الاستهلاكي.
 
الجمعة 16 تموز 2021 (794 قراءة)
 

ناهد شمس الدين

سلمى جمو، شاعرة كردية سورية، تبلغ من العمر (٢٩) عاماً، من مدينة كوباني، إجازة في الإرشاد النفسي من جامعة مرسين التركية. متزوّجة، لديها طفل اسمه (مير)، وتقيم حالياً في مدينة وان الكردية في شمالي كردستان منذ 2014م. تجيد اللغتين العربية والتركية إلى جانب لغتها الأُمّ.
ديوان لأنك استثناء هو باكورة أعمال الشاعرة سلمى جمو في مجال الشعر، والذي أصدرته لها دار ببلومانيا في مصر بمدينة القاهرة، فكان لنا هذا الحوار الشيق معها:
نبارك لك صدور ديوانك الجديد «لأنك استثناء»، ونوّد لو تحدّثيننا عن مناخاته قليلاً، وعمّا يميّز هذا العمل وسط زحمة دواوين الشعر وتسابق دُور النشر في طباعتها. ولماذا هذا العنوان الذي يتّسم بأنه ذو حدّين شعراً وفكراً؟
شكراً لك على التهنئة، سعيدة من القلب لأن الديوان حاز على قدر من الاهتمام، وما هذا الحوار سوى دليل على أن ما أنتجته استحقّ القراءة، والقراءة فيما بين السطور، لذا أشكرك أنا أيضاً على قرار إجراء هذا الحوار معي.

 

التفاصيل ...

حوارات: الأديب السعودي آل زايد: يشرفني أن أكون صاحب البردة
 
السبت 12 حزيران 2021 (693 قراءة)
 

حوار: د.هناء الصاحب 

حقق الأديب السعودي آل زايد جائزة الإبداع في يوليو عام 2020، في جائزة ناجي نعمان البيروتية، في دورتها الثامنة عشر، وفي غرة يونيو هذا العام 2021 يصدر آل زايد باكورة انتاجاته كما وعد، بتقديم أربع روايات عن دار البشير للثقافة والعلوم، أولى رواياته تحمل اسم (البردة)، وهي أول اصدار  يفتتح به آل زايد مشواره الأدبيّ، وتم التصريح في الإعلان الترويجيّ لموقع الدار أن رواية البردة "ضمن الأدب الصّوفيّ والمدائح النّبويّة، بثوب تاريخيّ رومانسيّ تخيليّ".

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مفتوح مع العاشق للحياة و الفن عنايت عطار (19)
 
الجمعة 02 نيسان 2021 (780 قراءة)
 

غريب ملا زلال

غريب : هنا قد أتفق معك كثيراً ، و أختلف قليلاً و إن كنّا سنلتقي لاحقاً في محطة ما ، نعم قد تكون الأصالة في الإبداع هي السلاح إلى حد كبير ، و إن كنت أرى بأن الإبداع بحد ذاته هو السلاح ، سلاح في بناء الإنسان و تجميل الحياة ، على عكس ما يجري على الأرض من ممارسة و تجريب أسلحة لم تخلق إلا لقتل الإنسان و بالتالي قتل الحياة ، و لهذه و في كل الأزمات و على مر التاريخ كان الفن بأجنحته المختلفة الفصل في الحسم أولاً و في الإصرار ثانياً على الحياة ، كم هو بيِٓن سلاح يقتل الحياة و سلاح ينفخ الروح حتى في الحجر .

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مفتوح مع العاشق للحياة و الفن عنايت عطار (18)
 
الثلاثاء 16 اذار 2021 (1117 قراءة)
 

أجرى الحوار: غريب ملا زلال 

 غريب: من المعروف أن الفن ليس ترفاً، الفن هوية و أبجدية، الفن نبض وروح، رؤية و رؤيا، كيف ينظر عنايت إلى الفن، كيف يفهمه ..؟
و ما رأيك بالحركة الفنية اليوم، السورية منها على نحو خاص، و الكردية على نحو أخص ..؟
كيف تنظر إلى الساحة التشكيلية، و مارأيك باللاعبين، أين المميزين منهم، لماذا لم يظهر على السطح بعد من يهز عرش هذا السطح بعد، الجميع يلعب كلاعبي إحتياط .

عنايت: الفن برايي كل هذه, هوية و أبجدية، و ترفاً للروح، و رؤية و رؤيا.. لنبدأ من هاتين الأخيرتين، فإن لم يتمتع الفنان برؤية ثاقبة بها يميز الهش من الثمين.. المتواضع من الجميل لما رأينا مانراه اليوم في المتاحف من ذلك الإرث العظيم, 

 

التفاصيل ...

عدد الزوار

يوجد حاليا, 112 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

القسم الكردي

Xelata Cegerxwîn ya dahênanê îsal 2022 giha helbestvanê kurd Bedirxan Sindî

Xilxalê Hozanvanekî

Avabûna zanyarî pêşeroja heyînê ye

Nivîskarê Kurd Qado Şêrîn, pirtûkek li ser «Mihemed Şêxo» derxist

Enstîtuya Çanda Kurdî ya Vîyanayê Xelata Şerefnameyê ya sala 2022yen Dîyarî romannivîsê kurd Firat Cewerî kir

Daxuyanî ji herdu partiyên Yekîtî û Pêşverû di derbarê êrîşkirina Tirkiyê de

Agirê Sînema Amûdê di bîranîna 62an de

Em dîsa Emerê Lalê bi bîr bînin di 11 salîya koçkirina wî de

Peyameke Pîrozbahiyê Bo Rêzdar cenabê Serok Masûd Barzanî

Yekîtiya Nivîskarên Kurdistana Sûriya civata xwe ya berfireh lidar xist

Aborî di karguzariya hebûnê de

Ji Evîna Rojên Kevin: Gelo Ew Bav û Diya Yilmaz Guney Bûn?

bîranîna (18) saliya koçkirina Ferhad Çelebî

(Paytexta rûtan di nav bîranînên winda û zindî a Mehmûd Hesen Berazî)

Mihrecana yan jî Festîvala Helbesta kurdî li Diyasporayê (Jîna Emînî simbola Azadiyê)

işmend Şêxo : Di bîranîna Sêyem ji koçkirina Mamoste Ebdilhemîd Derwîş de