القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 82 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

مقالات: “الأدب الكردي في الثقافة السورية ”أساتذتي الذين تعلمت منهم
 
الأربعاء 23 حزيران 2021 (137 قراءة)
 

أنور بدر
رئيس تحرير مجلة أوراق

ربما لا تخلو مدينة أو بلدة في سوريا من عائلة أو أكثر تُكنّى ب “الكرد أو كردية أو كردي أو كراد”، إضافة لعائلات كثيرة تَكتشفُ بقليل من التدقيق أن أصولها كردية، مع أن بعضها كعائلات، بل الكثير منها، لا يعرفون شيئا عن اللغة الكردية، ومن هؤلاء عائلة سَكنتْ بلدتنا تُكنى “درويش” وكنّا نعرف أنهم أكراداً، دون أن يَهتم أحدٌ منّا بتقصي أصول هذه العائلة.
رَبُّ العائلة وأستاذي يُدعى “عبد القادر درويش”، درس أيام فرنسا في المدرسة الابتدائية، دون أن يحصل على شهادة “السرتفيكا” التي كانت تمنح بعد اجتياز امتحانات الصف الخامس، مع ذلك أسس في خمسينات القرن الماضي مدرسة صيفية لتعليم الأولاد خلال العطلة الصيفية، حين لم نَكنْ نعرف في طفولتنا ما يُعرف الأن بالمدارس الصيفة أو دورات التقوية، وبالتالي كان لهذا الشخص قصب السبق في هذا المجال، قبل أن تحتكره منظمة “اتحاد شبيبة الثورة” لدعم سيطرة “حزب البعث” الذي احتكر السلطة منذ انقلاب 1963.

 

التفاصيل ...

مقالات: الزلزلة السورية في السيرة الروائية الكردية (بالعربية)
 
الأربعاء 23 حزيران 2021 (322 قراءة)
 

نبيل سليمان، روائي وناقد سوري

الملف
باتت الرواية الكردية المكتوبة باللغة العربية ركناً مكيناً ومتميزاً في المشهد الروائي السوري، ومنه: العربي. وأحسب أن ذلك قد تحقق في عشرية (الربيع/ الثورة/ الانتفاضة/ الحراك/ الحرب الكونية..)، حيث تعددت الأسماء والزلزال واحد. ويُلحظ هنا أن كتّاب الرواية الكردية مثلهم مثل الكتاب السوريين الآخرين المهجّرين أو المهاجرين، أي إن الروايات قد كُتبت ونُشرت خارج سوريا. وقد صدق المثل هنا إذ قال: رب ضارة نافعة. فالكتابة والنشر في الخارج وفّر لمن يكتب/ تكتب فسحة من الحرية يفتقدها الداخل، وإن كان هذا الافتقاد لم يمنع قلة قليلة من الكتاب والكاتبات، لم يغادروا سوريا، لكن كتاباتهم صدرت في الخارج، وظل نادراً ما سُمِحَ له بالتوزيع في الداخل.

 

التفاصيل ...

مقالات: القيصرية في ولادة التجربة المسرحية الكردية
 
الأثنين 21 حزيران 2021 (68 قراءة)
 

أحمد اسماعيل إسماعيل
 
سوس وسائس وسياسة:
إذا كانت الحقيقة هي أن لا شيء في الوجود يمكن عزله عن الفن، بدءاً بخلق الوجود نفسه وتكوينه والطبيعة ومجالات الحياة كلها بلا استثناء، الدين والأدب والتجارة وصنع المواد المادية والمشي والكلام وتشييع الموتى.. إلخ. فلا عجب إن أصاب الخلل الحياة حين يحل فيها غير الفن: الدين مثلاً، أو العسكرة، أو الأدلجة، كما هو الحال في مجتمعاتنا التي يسود الدين فيها تارة والسياسة تارة أخرى، أو حين يتحولان إلى وجهان لعملة واحدة ولعل ذلك من أولى علامات بؤس المجتمع، إذ يتم اختزالهما في مقولات وأدعية، تحزبات وطوائف، أيديولوجيات ومذاهب دينية.

 

التفاصيل ...

مقالات: قراءة في كتاب حقوق الإنسان تعلو ولا يعلى عليها للكاتب : د. يوسف كمال الحاج
 
السبت 19 حزيران 2021 (198 قراءة)
 

جمال مرعي
 
التسامح  موقف كريم
التسامحُ موقفٌ فاعلٌ وكريمٌ ، كرمُ النفسِ يتجلى في صونِ كرامة الآخرِ وحقوقهِ،  والإيمان بكرامةِ الإنسانِ  وقدرهِ والعيش معاً في جوارٍ طيبٍ يعزز  مبادئ المعرفة بالانفتاح والاتصال وحرية الفكر والمعتقد .
التناغمُ في الاختلاف فضيلةٌ، تجعل السلام ممكناً، كما تساهمُ  في إحلالِ ثقافةِ  السلامِ محل ثقافة الحرب والشرور .
  لا يعني التسامح الظلم الاجتماعي، بل ممارسة كل منَّا قناعاته الخاصة، والقبول كذلك أن يتمتع الآخر بالحرية  نفسها، و أن يعيش الناس في سلامٍ لاتشوبه مصادرة رأي الآخر ولا فرض آراءنا على الآخرين  .
بدون التسامح وتقبل الأخر والقدرة على التعايش، لا يمكن تحقيق السلام، ولا مشاريع التنمية  ولن يعم جو  الديمقراطية 

 

التفاصيل ...

مقالات: الوعي المعرفي والقوة الذاتية
 
الجمعة 18 حزيران 2021 (54 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

1
     حقائق الوجود الاجتماعي تُمثِّل نظامًا إنسانيًّا قادرًا على تأويلِ الأنساق الثقافية وتجميعِ الإفرازات المعرفية، وتركيزِها في بؤرة الأفكار التي تتفاعل مع تفاصيل الحياة اليومية . وإذا انتقلت الظواهرُ النظرية ذات الطبيعة الفلسفية من التَّجريد إلى الواقع، فإنَّ معايير جديدة ستنشأ في المجتمع ، وتُعيد صياغته وفق أساس عقلاني أخلاقي ، يُوازن بين الشعور المعنوي باعتباره ماهيَّةً وجوديةً للتماسك الاجتماعي ، وبين المصلحة المادية باعتبارها قُوَّةً دافعةً لأحلام الفرد وطاقاتِ الجماعة . وعمليةُ التوازن بين الشعور المعنوي والمصلحة المادية هي الضمانة لحفظ المجتمع كَجِسْم حَي وفَعَّال، يملك القُدرةَ على مُمارسة أنشطته الحيوية، وتحقيق الاستقرار الذاتي في المشاعر الإنسانية والأفعال الإبداعية والتطبيقات الواقعية ، بدُون الحاجة إلى إسناد خارجي ، أو البحث عن شرعية خارج حدود المجتمع ، لأن المجتمع الحَيَّ والفَعَّال هو مانح الشرعية لِنَفْسه ، وواضع القوانين لنظام حياته ، ولا يَنتظر الشرعية مِن أحد ، ولا يأخذ القوانين مِن غَيره. وهذه هي فلسفة الوجود الاجتماعي النابعة مِن طبيعة كِيانها ، والعارفة بحدوده ، والمُدرِكة لأبعاده .

 

التفاصيل ...

مقالات: الأدب الكرديّ في الثقافة السورية
 
الجمعة 18 حزيران 2021 (122 قراءة)
 

(الثقافة الكرديّة بوصفها أحد أنهار الثقافة السوريّة) الصديق هوشنك أوسي.
اجتمع في هذا العدد أغلبُ الكتّاب الكرد الذين يكتبون بالعربية, أو الذين يترجمون من وإلى العربية والكردية. إنها الخطوة الأولى المباركة من قِبل رابطة الكُتّاب السوريين التي نشرت إعلاناً للمساهمة في هذا العدد ليقينها أنّ الثقافة السورية لا تكتمل إلا بجارتها الكرديّة التي لا تقلُّ أهميّة من العربيّة.

 

التفاصيل ...

مقالات: الرسالة التاسعة والخمسين.. الشياطين تؤزّني أزّاً لأخذك دفعة واحدة دون مقدمات
 
الجمعة 18 حزيران 2021 (49 قراءة)
 

فراس حج محمد/ فلسطين

الشهية اللذيذة الجميلة التي لا تقاوم، أسعدت أوقاتاً. ماذا تتوقعين أن يحدث عندما أرى صورتك وهي واصفة لكل هذا الجمال الذي لا يقاوم، يشعرني بالجوع إليك، كأنني لم أجرب النساء قط، ولم أتذوق لهنّ طعما قبل ذلك. لا تتخيلي سعادتي عندما أبرقت الصورة في وسط الشاشة، إنها فعل الجلاء والضياء. كيف لا أرى هذا الجمال ولا أشتاق إليكِ، ياااااااااااه ما أجمل كل هذا البعيد عني والقريب إليّ!
أخشى أن تحولني الصور إلى مراهق متهور لا يبحث إلا عن متعة في النظر، أخشى أن أموت ولا أتذوق لك طعماً. يا لها من غصة ألا يتذوق الحبيب حبيبته! يا لها من مرارة ألا ينعما بلحظة من الوصل طويلة، لا تنتهي، ولا تبرد، ولا يخف بها الجنون.

 

التفاصيل ...

مقالات: الجنس في الرواية الكوردية
 
الجمعة 18 حزيران 2021 (91 قراءة)
 
د. محمود عباس

 إدراج مقاطع عن العلاقات الجنسية وبوصف تفصيلي فاضح إلى حد الابتذال وبجرأة غريبة، ضمن سياقات النص الروائي، بدأت تطغى على أسلوب بعض الروائيين الكورد، إن كانت باللغة العربية أو الكوردية، إلى درجة تأثيرها على جمالية النص وهدم البنية الأدبية، ونحن هنا لا نتحدث عن الرواية الجنسية الجريئة، والتي لها كتابها، وبينهم عدد من الروائيين العرب، من الجنسين، بل نتحدث عن أحد أبنية الثالوث الذي يهدم أو يبني ثقافة مجتمعنا، حسب مدى الإبداعية في تناوله: الدين -السياسة -الجنس. 

 

التفاصيل ...

مقالات: هاجسُ النداءِ الأخير
 
الخميس 17 حزيران 2021 (189 قراءة)
 

هيفي الملا – أربيل

لاتكادُ تخلو حياة من مكدرات ومنغصات، والسعادة المطلقة الأبدية محضُ خيال، وإن وُجِدتْ لن تدوم وستشوبها ظروف مؤقتة أو دائمة، فالعبرة في تقبل الحياة بتقلباتها وأمزجة ناسها وسلوكيات الصالح والطالح فيها .
هل يمكن مواجهة قسوة الحياة بورقةٍ متروكةٍ تختصرُ مسلسل يأس أو لحظة ضعف صارمة تودي بصاحبها لهاويةٍ قاسيةٍ هي هاوية الموت؟
أفظعُ فكرة سلبية تتسربُ بشكلٍ عجيبٍ إلى عقولِ ونفوسِ الشبابِ وتغزو خيالهم وتغذي قلقهم وحيرتهم وأسئلتهم المعلقة بفوهة المستحيل هي( الانتحار) و ارتفاعُ معدلاتها باتتْ ظاهرةٌ لاتثيرُ الدهشة، فذاك يعلقُ نفسه في غرفتهِ لأنه لايجد عملاً ويشعر بأنهُ عالةٌ على عائلته، وتلك تقتلُ نفسها بسلاحٍ ناريٍ متوفر في البيت!!! لأنها رسبتْ سنة دراسية أو فشلت في علاقة عاطفية، و الأخرُ أبٌ لعدة أطفال، تنتهي بهِ السُبُل لتأمينِ كل احتياجات زوجته وأطفاله ينتحرُ تحت بركانِ قرفه من الحياة غير العادلة.

 

التفاصيل ...

مقالات: المؤتمر السابع لـ HRRK .. آمال وطموحات*
 
الخميس 17 حزيران 2021 (104 قراءة)
 


دلشاد مراد*

 بعد تأجيلٍ لمرات عديدة لأسباب عائدة إلى الظروف الطارئة ولا سيما إجراءات الحظر الكلي والجزئي المتعلقة بوباء كوفيد 19 (كورونا)؛ يعقد اتحاد مثقفي روج آفاي كردستان مؤتمره السابع في الثامن عشر من الشهر الجاري بمدينة قامشلو.
يعرف هذا الاتحاد نفسه بأنه تنظيم ثقافي مستقل، يسعى إلى أن تكون مظلة جامعة لكل العاملين في الشأن الأدبي والثقافي والفني بغض النظر عن التوجهات والآراء الفكرية والسياسية. وعلى هذا الأساس – حسب أدبياته –  وقع الاختيار على كلمة “المثقف” في اسم الاتحاد كتعبير عن مصطلح جامع للكتاب والشعراء والتشكيليين والمسرحيين والسينمائيين والإعلاميين والموسيقيين الأكاديميين. ويرى مؤسسوه بأن بناء هذه المؤسسة الثقافية الجامعة ضرورة تاريخية نظراً لتشتت المثقفين الكرد وإلغاء دورهم الريادي بسبب التبعية والارتباط بالأجندات السياسية في ظل ظروف تحتاج إلى مواقف مبدئية وجريئة.

 

التفاصيل ...

مقالات: الطفل والتفكير النقدي متى يلتقيان ؟
 
الخميس 17 حزيران 2021 (88 قراءة)
 
 
شيلان حمو

نمو الطفل بيننا, وسط عالم يسميه الكبار, فيرسم لهم في عقله الطفولي الغض لوحة من خلال ملاحظته اياهم, وأحياناً كثيرة نسمع منه عبارات  نقدية, نندهش أمامها, وأحياناً نعجز عن بعض أسئلته ونحن مستغرقون في همومنا, دون مراعاة لعالمه ,حاجاته.
كأن يسألك الطفل, كيف تعلقت هذه النجوم هكذا في السماء ؟ أو حين ينقد  معلمته ببراءة. آنسة وضعت لي جيد على الوظيفة دون أن تنظري اليها لماذا؟ فكيف نزرع في تفكير هذا الطفل هذا السؤال الدائم في كافة مجالات الحياة مثل  هذا التفكير النقدي الذي يجعله يجد لنفسه مكاناً خاصاً به.

 

التفاصيل ...

مقالات: الأديب المؤدب كوردياً
 
الثلاثاء 15 حزيران 2021 (103 قراءة)
 

عباس عباس

لو أن الذي كتبه أو دونه سليم بركات (كمثال) باللغة الكوردية وبتلك الفصاحة المعروفة عنه، هل كنا سنقرأه ونتابعه أو ننقده كما نقدناه البارحة واليوم؟
الحقيقة لا أعلم مدى شهرته في الأوساط الثقافية الكوردية في شمال كوردستان، أي في القسم المحتل تركياً، ولا أعلم أن كان على قائمة أفضل الكتاب في سليمانية أو في مهاباد، إنما الذي أعلمه حقاً هو أنه كاتب له مكانته المميزة في الوسط الثقافي العربي وإلى حدٍ ما بين الكورد المستعربة أو الذين يتقنون اللغة العربية!
هذه المكانة المميزة كما قلت عنها، وكما أعتقد لم تأتي من فكره المتقد أو من مواقفه الإنسانية الخيرية للبشرية أو حتى لشعبه الكوردي، إنما لأمرين تميز بهما.
إتقانه للغة الضاد وقدرته على التلاعب بالكلمة ضمن جمله الخنوق، حين ينقل القارئ من جملة لأخرى بدون أحرف عطفٍ أو جر، وكذلك تقديمه الكلمة العربية المنتهية صلاحيتها على الكلمة الدارجة اليوم أو المحكية، وهو ما يجعل القارئ العربي أو غيره يعتقد أنه إنما فحل الكلمة بدون منازع!

 

التفاصيل ...

مقالات: الرسالة الخامسة والخمسون.. كلّ شيءٍ مزحم على ما يبدو
 
السبت 12 حزيران 2021 (71 قراءة)
 

فراس حج محمد/ فلسطين

غاليتي الجميلة أسعدت أوقاتاً وفرحاً وحبّاً، أرجو أن تكوني بخير، وأن تجدي فرصة لتقرئيني وتكتبي لي. أعرف مشاغلك وما أنت فيه، وسأكون سعيدا جدا عندما أقرأ  شيئا منك ولو كان سطرا واحداً. أشتقت إليك جدا، منذ مدة طويلة لم أشاهد لك صورا جديدة، هل ستسعديني ببعض الصور؟
منشغل أنا كذلك هذه الأيام، لقد عدت إلى العمل على النشاطات الثقافية مع منتدى المنارة، أنشطة كثيرة قادمة كبيرة بحاجة إلى إعداد وتخطيط جيدين مع رئيسة المنتدى الدكتورة لينا، الأمور تسير بشكل جيد واعتيادي وسلس، وها نحن نعمل، على أمل أن نستضيفك يوما في موضوع ضمن اختصاصك، وأود أن يكون لنا نشاط حول الترجمة، أفكر منذ مدة بعمل فعاليات حول الترجمة. كنت قد كتبت حول هذه الفكرة، ولكنني لست مترجماً. أعتقد أن سيكون لقاء مفيدا. ربما عملنا على ذلك في اليوم العالمي للترجمة.

 

التفاصيل ...

مقالات: في ضيافة البروفيسور كنياز ميرزايف
 
الأثنين 07 حزيران 2021 (240 قراءة)
 

صبري رسول

أنْ تلتقي مع أحد أعمدة الثقافة الكردية الشّامخة في الاتحاد السوفيتي السابق، شعورٌ ممتع، يجعلك أنْ تتخيّل يريفان الأرمنية، وفضاء إذاعتها الكردية، أن تحلم بأسوار «كردستانا سور» ولاتشين عاصمة القضاء. كما يمكن للمرء قراءة صفحات التاريخ الكردي الثقافي والسّياسي على ملامح هذا العالِم اللغويّ الذي أنتج أكثر من خمسين كتاباً. 

 

التفاصيل ...

مقالات: التعتيم الإعلامي المقصود على أمير الشعراء الكرد فرهاد عجمو
 
السبت 05 حزيران 2021 (198 قراءة)
 
 
بهزاد عبد الباقي عجمو 

يوم 8 / 6 من كل عام هي ذكرى أليمة وحزينة لأن في هذا اليوم صعدت روح شاعرنا إلى السماء إلى الباري الأعلى و لكن ذكراه ستبقى خالدة بيننا لأنه ترك خلفه إرثاً رائعاً من الدواوين و القصائد و الأشعار ليثبت المقولة التي تقول : " إن الشعراء و المبدعين لا يموتون بل يبقون خالدين " فهذا الشاعر الذي عشق وطنه لجمالها و أحب شعبه لتعاستهم .فقد كان حلقة وصل بين هذا العالم و الآتي و نبع ماء تستقي منه النفوس العطشى و شجرة مغروسة على ضفة نهر الجمال ذات ثمار يانعة تطلبها القلوب الجائعة و بلبل يتنقل على أغصان الكلام و ينشد أنغاماً تملأ الدنيا لطفاً و رقة و جمالاً و غيمة بيضاء تظهر في السماء ثم تتعاظم و تتصاعد و تنسكب لتروي أزهار حقل الحياة ، ملك بعثته الآلهة ليعلم الناس الإنسانية و عشق الوطن جاء إلى هذه الحياة يرتدي البساطة و يجلس في أحضان الطبيعة ليتعلم الإبداع و يسهر في سكينة الليل منتظراً هبوط الروح يبذر حبات قلبه في رياض الأشعار زرعاً خصيباً تستغله الإنسانية و تتغذى به .

 

التفاصيل ...

مقالات: الرسالة الواحدة والخمسون.. أحبّك رغماً عمّا يعوقُ هذا الحبّ
 
الجمعة 04 حزيران 2021 (105 قراءة)
 

فراس حج محمد/ فلسطين

صباحك كل شيء جميل يا أحلى كلّ شيء جميل، يا لكلك ما أجملك! لعلك تعلمين أنني مفتون بك، فتنة مركبة، فتنة شهوة لا تطال، وفتنة علم، وفتنة روح وجمال،  فما الذي يجعل المرء أسير الصور سوى الحب والاشيتاق؟ إنني كلَّ الوقتِ مشتاقُ. وعندما لا أقول ذلك أكون قد كتمت اضطرابي واضطرامي بك. تأتي صورتك هذا الصباح أجمل وأشهى من كل ما عداها. ربما لأنني منذ زمن لم أشاهد لك صورة، إني متعلق بالصور إلى حد الهوس، على كل هذه مشكلة قديمة لا حل لها على ما يبدو، وقد جمعت لك العديد منها في ذاكرة الجوال والحاسوب معا، فلا امرأة أجمل منك. كل شيء يبدو فيك رائقا متسقا جميلا بهياً. هل أمدح أم أتغزل أم أتشهى؟ إنني كل هذا وأكثر. 

 

التفاصيل ...

مقالات: نال مني القدر؟...
 
الجمعة 04 حزيران 2021 (596 قراءة)
 

آناهيتا م شيخاني 

بدأت حياتي كطفلة صغيرة لكن ليس كمثيلاتي, لم أكن مثل بقية الأطفال, لم أعش طفولتي , أبصرت عيناي على الحياة بخلافات و مشاكل بين والدي ووالدتي ( المدرس و المعلمة) وانتهى المطاف بينهما إلى الطلاق ومع قرار انفصالهما , قسما العائلة إلى قسمين وأنا في عمر الرابعة, وبمنشار خلافاتهما قسما جسدي إلى نصفين ..ارغمنا بقرار المحكمة بالانتقال, انتقلنا أنا وأخي الذي يكبرني بسنتين مع والدتي الى منزل آخر في مدينة أهلها, بقي أخي الكبير وأختي في منزل والدي, أرغمت بابتعاد عن والدي وأخي الكبير وأختي الكبيرة, لم أعش علاقة الأب والأبنة, انحرمت منها ,لم أستطع أن أقول لأحد ما: أن لدينا منزلين , كانت روحي تتلاشى, تعيش في الشارع, مشردة , تائهة عن ممن حولي, فأثناء دوامي في المدرسة, كنت أتمنى الانضمام لفريق الألعاب لكن هناك عقبة بعدم قبولي, فالمسؤول يرفض انضمامي إلى الفريق بدعوى أنهم يريدون موافقة الأب والأم معاً.

 

التفاصيل ...

مقالات: الشاعر محمد عفيف الحسيني
 
الخميس 03 حزيران 2021 (350 قراءة)
 

عبداللطيف الحسيني

1ـ تاريخُ محمد عفيف تاريخُ شعرٍ وأمكنةٍ وأسفار, ليس له رصيدٌ آخرُ غير الأدب وهمومه ومثالبه و محامده, وهذا أبهى عمل يقوم به المرءُ في هذه الحياة التعيسة, لم أعرف محمد عفيف إلا والشعر ثالثُنا, ليس بَدءاً بريتسوس وبريفير وليس انتهاءً بمحمود درويش وسليم بركات,مَن يعرف هؤلاء الشعراء بمعيّة محمد عفيف لن يكون من الخاسرين, ومَن يتعرّف على قصيدة النثر عن طريقه فلن يكون من النادمين, فالرجلُ لم يكتب إلا قصيدة النثر مُضرباً صفعةً على ما سواه, أتذكّر الوجه الأجمل لقصيدة النثر في الجزيرة "منير دباغ" الذي ظلمناه نحن الذين أتينا بعدَه بنفس الظلم الذي أتى قبلَه أو معَه.

 

التفاصيل ...

مقالات: 1حزيران -- ذكرى رحيل روشن بدرخان
 
الخميس 03 حزيران 2021 (155 قراءة)
 

جمال مرعي
 
 قالت: أعطيني وحدة الكرد  أعطيك كردستان مستقلة 
إحدى شخصيات أسرة بدرخان الشهيرة، خدمت الثقافة الكردية بقلبٍ غيور وعقلٍ مفكرٍ.
هي ابنة صالح بدرخان وعقيلة جلادت بدرخان العظيم وكلهم شخصيات راقية مشهودةٌ لها بالعطاء وخدمة اللغة الكردية والثقافة .
ولدت روشن  بدرخان في  قيصرية  بمدينة استانبول، ودرست  في مدرسة الترقي التركية، قبل أن تنتقلَ إلى دمشق 1913 
درست الإنكليزية والعربية  في مدرسة اللائق
 1929 انضمت إلى اتحاد نساء سوريا ، ثم ممثلة  نساء سوريا في المؤتمر  العالمي للنساء  المنعقد  في القاهرة  1945 .

 

التفاصيل ...

مقالات: الرسالة الخمسون.. لا يفلح كاتب يتندر على قارئه
 
الأربعاء 02 حزيران 2021 (102 قراءة)
 

فراس حج محمد/ فلسطين

أسعد الله كل أوقاتك، للمرة الثانية أكتب لك من مكتبي، ثمّة ما يجعلني أشعر بالقرب منك أكثر وأنا في مكتبي، لا يقطع خلوتي بك إلا بعض الزائرين، من الزملاء العابرين أو المراسلين الذين يغدقون علينا أحياناً، وحسب المزاج، كاسات من الشاي والقهوة والزهورات. على كلّ إنه لأمر جيد أن يستمر هذا الوضع. 
نحن الآن على أبواب عطلة صيفية قصيرة، وأقصر من أي عام مضى، تبدأ من مساء يوم 15/6 وتنتهي صباح يوم 1/8/2021، هذا يعني من ناحية وظيفية الاستعداد لإنهاء العام الدراسي، وإكمال المهمات الإشرافية فيما يخصّ زيارات المعلمين، والشروع في أنكد حلقة من حلقات العمل، وهي تقويم المعلمين وتقييمهم، لتبدأ بعدها أعمال الثانوية العامة،

 

التفاصيل ...

مقالات: الرسالة التاسعة والأربعون.. هل سيغضبُ منّي الناشرون؟
 
الأثنين 31 ايار 2021 (107 قراءة)
 

فراس حج محمد/ فلسطين

أسعدت أوقاتا أيتها الرائعة
منذ يومين وأن أهمّ بكتابة هذه الرسالة، وها أنا أوفي بوعد نفسي لك لكي أكتب. أكتب لك من مكتبي، لا أحد معي في الغرفة غيرك. صدقي ذلك، ولا تأخذيه على سبيل المجاز أو التخيل الشاعري. شربت منذ الصباح وحتى الآن كوبا من الشاي وفنجاناً من القهوة، وكأساً من شراب "الزعتمانة". غريب هذا المشروب لكنه ذو طعم جيد، إنه اكتشاف ثقافي بفعل اختلاط القرى والبيئات في أماكن العمل!
أبلغك أولاً أن كتاب "استعادة غسان كنفاني" في طريقه إلى النشر قريباً جداً، الغلاف أصبح شبه جاهز، لا أريد أن أخبرك عما في الكتاب من أفكارـ أترك لك قراءته، والاستمتاع به فور صدوره، أتمنى أن يكون ممتعاَ بالفعل، سأتكفل بإحضار نسخة لك. لن أعدم الوسيلة.

 

التفاصيل ...

مقالات: الشاعر محمد نور الحسيني
 
السبت 29 ايار 2021 (304 قراءة)
 

عبداللطيف الحسيني

أُطلقُ عليه صفةَ معلّمي محمد نور الحسيني, حيث كنتُ صبيّاً في أوّل عهده بالشعر وأهله (وهو الشاعر وأهلُه) فأعرضُ عليه شعري كما عَرَض وعلّق الآخرون أشعارَهم على أستار الكعبة لأعرف غثّه من سمينه, فكان يُبدي ملاحظاتٍ في غاية الدقّة ليدلّني على الطريق الأكثر صواباً والأكثر جمالاً في التعبير مفضّلاً الكتابةَ عبرَ النوعية على الشعر أي أن يكون في النص المكتوب فسحةٌ من المسرح والتغريب و حقلٌ من الحوار ومجالٌ للقصّ, وذاك ما بدا واضحاً في مجموعته الشعرية المدهشة "بورتريه لأمير مهزوم" التي كلّما مرت السنواتُ عليها ازدادت نصاعةً ومقروئيّة, وتمّ الاحتفاءُ بها آنذاك من قِبل المواقع والشعراء الذين أصابتهم حمّى قراءة الشعر من حيث هو كتابة عبر النوعيّة, ولاحقاً باتت هذه الكتابةَ تغزو عالمَ الحقل الأدبيّ, 

 

التفاصيل ...

مقالات: سيروان شاكر يتقصى الحوار الدائر بين الأشياء
 
الخميس 27 ايار 2021 (196 قراءة)
 

غريب ملا زلال 

لم تبهرني أعمال بقدر ما أبهرتني أعمال الفنان التشكيلي الكردي العراقي سيروان شاكر ( 1968 ) ، أبهرتني بهندسة ألوانها ، و بقيمة هذه الألوان المستخدمة لذاتها ، و وصولها إلى دينامية بصرية تحرك عين المتلقي مع حسه لترميه في رحلة بين حقول الضوء ، فسيروان بذلك يسوق لنا و بتواتر بهائي دور المتلقي في إتمام نسج خيوط حكايته القائمة بذاتها ، و غير الخاضعة إلا لسلطة الضوء ، السلطة التي ستتحول إلى زخارف لونية جاذبة ، و متألقة في جوهرها ، 

 

التفاصيل ...

مقالات: حكايات منسية مرتبطة بأرض مهجورة
 
الثلاثاء 25 ايار 2021 (599 قراءة)
 

عبدالعزيز قاسم

1-حكاية كوركي روال و كچكا كزي
 
يحكى أن "كوركي روال" كان أبنا لأحد الأمراء، ترك موطنه الأصلي بسبب رفضه لحكم والده المستبد، وعلى مدار عدة سنوات ظلت أخته "كچكا كزي" تبحث عنه الى أن وصلت بالقرب من المكان الذي استقر فيه أخوها من دون أن تعرف، وقد حال بينها وبين لقائها باخيها ظهور شخص ما بصورة إبليس "شرير" أخبرها بوفاة أخيها، ليكون سببا في عدم حصول اللقاء وأخبرها بانها لو انتعلت حذاء من حديد لتلف بها الدنيا بحثا عن أخيها فانها لن تتمكن من إيجاده في محاولة لإضعاف همتها في البحث عنه.

 

التفاصيل ...

مقالات: الثالوث المحرم (الدين، السياسة، الجنس)
 
الأثنين 24 ايار 2021 (353 قراءة)
 

سلمى جمو

قبل إحدى عشرة سنة من الآن، عندما كنت طالبة في السنة الأولى في جامعة حلب/ قسم الإرشاد النفسي، كانت لديّ معيدة لا تسعفني ذاكرتي ذكر اسمها، طلبت منّا تحضير حلقة بحث لمادة المدخل لعلم النفس، وللأمانة كانت معيدة صعبة الإرضاء؛ قدمت لها أربعة عناوين لتوافق على واحدة منها ووقع اختيارها وقتذاك على عنوان «أصول الدافع الجنسي»، الذي استلهمتُه من كتاب بنفس العنوان للكاتب الإنكليزي «كولون ولسون»، ذاك الكتاب الذي قرأته بعمر السابعة عشر.

عندما أتى اليوم المشهود لإلقاء المحاضرة أمام ما يزيد عن مائة طالب وطالبة، كان معظم الطلاب الذكور متحمّسون، يرمقونني بنظرات جانبية بعضها مملوءة حسداً على جرأتي، وبعضها الآخر ربما كان شهوانياً فضولياً لا أكثر. 

 

التفاصيل ...

مقالات: لسْتُ بشاعرٍ
 
الأثنين 24 ايار 2021 (154 قراءة)
 

عبد الستار نورعلي

(إعادة نشر):
وانا على ابوابِ الثمانينَ ـ استميحُكم عذراً ـ أعيدُ نشرَ القصيدةِ أدناه، التي عانقَتْ شمسَ نهارِ الولادةِ، وكانَ عمري يطرقُ ابوابَ السبعين. المضمونُ مازالَ إياهُ، والشمسُ ما انفكتْ مشرقةً. الفارقُ أنَّ القوةَ الجسديةَ لم تعدْ إياها، مع أنَّ نبضاتِ القلبِ لم تضعفْ، وجمراتِ الأحاسيس والمشاعرِ لم تخمدْ، والأملَ بغدٍ نابضٍ بالحياةِ للإنسانيةِ جمعاءَ لم ينطفئ، والتفاؤلَ لم يخبُ، والأمميةَ لم تختبئ خلفَ سواترِ العصبيةِ القبليةِ، والجمالَ لم يولِّ دُبُرَهُ أمامَ كاميراتِ العينين، والحبَّ بقي يرفرفُ في بستانِ القلب... 
  فاحتملوني. 

 

التفاصيل ...

مقالات: الرسالة السادسة والأربعون.. «إنتِ وأنا يا رَيْتْ عِنّا بَيْتْ»
 
الأحد 23 ايار 2021 (136 قراءة)
 

فراس حج محمد/ فلسطين

أسعدتِ أوقاتاً أيتها الجميلة كوحي يبني بيتاً جميلا ولو كان بيتاً في قصيدة.
لديّ كمشة أفكار أريد أن أنثرها بين يديك. ها هي الحرب قد انتهت، ولكن لا أوجع من الحرب إلا ما بعد الحرب. آلام كثيرة وكبيرة. صديقة كاتبة من غزة تباشر بكتابة يومياتها. دار حديث بيننا بعد أن انتهت الحرب، شجعتها على أن تكتب، فكتابة من عاش الحدث ليس كمن شاهده من بعيد، وكتب عواطفه البرانية وتحليلاته وانطباعاته. 
للحرب أيضاً أهميتها وعليّ أن أشكرها فقد أعادت وصل ما انقطع من علاقات مع أصدقاء وصديقات، هاتفتهم لأطمئنّ عليهم، ولتدور بيننا أحاديث حول الحرب وغير الحرب. 
أرأيت كيف يمكن أن يكون للحروب وجوه آخر؟

 

التفاصيل ...

مقالات: شريف كينو بهدوء ينشد السر الممتد في الأفق
 
الخميس 20 ايار 2021 (217 قراءة)
 

غريب ملا زلال  

يعتبر دون كيشوت من أكثر الأسماء التي يتم تداولها في الوسط الثقافي ، بل في أكثر مواقف الحياة التي يتعرض لها الإنسان ، و هو الإسم الذي أطلقه الإسباني ميغيل دي سيرفانتيس ( 1547-1616) على روايته الأشهر في التاريخ و التي كتبها في بدايات قرن النهضة و تحديداً بين عامي ( 1605- 1615) ،ودون كيشوت هو الاسم الذي أطلقه على نفسه ألونسو كيخانو بطل الرواية المذكورة ، و الذي قال : " لقد ولدت في العصر الحديدي لكي أبعث العصر الذهبي " فيه يعيد أمجاد قرأ عنها ، فيحمل سلاحاً قديماً ( درع مهترىء و رمح صدىء ) ،و يركب حصاناً هزيلاً باحثاً عن معارك علها تجعل منه فارساً ، منطلقاً في نشر العدل و الدفاع عن المظلومين ، حتى تحول إلى رمز للتراث الإنساني ، منه إستوحت الثقافات الأخرى و أدخلته إلى تراثها الفكري و الأدبي ، و لعل الأقرب إلينا من الذين إستلهمهم شخصية دونكيشوت الروسي فيودور دوستوفسكي في شخصية الأمير ميشكين في روايته الأبله ، و كذلك مارك ترسن في روايته ( مغامرات هكلبيري ، و أيدموند روستند في مسرحيته ( سيرانو دي برجاك ) ،

 

التفاصيل ...

مقالات: الفارسُ الوسيمُ ، بينَ الواقعِ الخيالِ
 
الأربعاء 19 ايار 2021 (290 قراءة)
 

أمل حسن

في وسطِ زخَّاتِ المطر و شذى الحُبِّ ورحيق الزهر و قطرات الندى
 ، مع نسيم الهواء والسنابل الخضراء و أشجار السلام يستيقظُ الإنسانُ معَ شروق الشمس، يبحثُ عن الكلمات مع أنشودة الصباح و تغريدةِ المساء بقلم الرجاء والصفاء، يترقبُ شموعَ الأملِ ، و يرقد المرءُ إلى ظِلِّ الذكريات، يبحث عن نبتة أو روايةٍ ، يكتبُ بما يشعر به من الأحاسيس التي كانت و ما زالت تجولُ داخلَهُ نحوَ أشياء معينة كانت تعيشُ معه ، و وسط أحلامه المهجورة وخياله الواسع يناشدُ الزمن رغم كثافة التعب لآماله المحطمة التي ضاعت منه مع الأيام و الأحداث،

 

التفاصيل ...

مقالات: هل كان أمير الشعراء الكردي الأصل، احمد شوقي يستبطن نزعة قومية؟
 
الأربعاء 19 ايار 2021 (252 قراءة)
 

خالص مسور

 الكورد هم أنقى الآريين وأحد أنبل الأعراق الإيرانية – الشاه محمد رضا بهلوي آخر ملوك ايران وفي هذا يقول عباس محمود العقاد بدوره: حسب بلاد الكرد شرفاً أنها أخرجت للعالم الإسلامي بطلين خالدين: صلاح الدين الأيوبي، ومحمد علي الكبير، وقد تلاقيا في النشأة الأولى، وفي النهضة بمصر، وفي نسب القلعة اليوسفية إليهما، أي قلعة صلاح الدين بالقاهرة، فهي بالبناء تنتسب إلى صلاح الدين، وبالتجديد والتدعيم تنسب إلى محمد علي الكبير". 
خرج الكرد من موطنهم كردستان إلى مصر وبعض البلدان الأخرى إما مشاركين في فتوحات القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي، أو هربا من المذابح والاضطهادات من المسلمين أنفسهم كالمذابح التي ارتكبتها تركيا وبشكل وحشي لا مثيل له في كل الدهور والعصور. وحيث استقر الكرد في الأراضي التي وصلوا إليها، واحتلوا قسما أساسيا من التاريخ الإسلامي بشكله المشرق والأصيل. 

 

التفاصيل ...

عدد الزوار

يوجد حاليا, 82 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

القسم الكردي