القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 62 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

مقالات: الألم والتحسر وجهة نظر في الحياة
 
الثلاثاء 28 حزيران 2022 (65 قراءة)
 

هيفي الملا

كانت جلسةَ مصارحة وتبادل وجهات النظر بيننا في فهم  وإدراك كل واحد منّا لطبيعة الحياة ومنتهى أمنياته فيها، وهل يسعفه الوقت لتحقيقها كلها ، أم سيبقى حبل الأماني متأرجحاً، يحملُ أمنية ويُسقِط أخرى، ويجعل أخرى بعيدةَ المنال والمُشتهى .
والأجوف الذي يعيشُ كعود ذرة بلا أهداف وأمنيات، بلا وجع على أملٍ ٍخائب أو سرورٍ لحلمٍ محقق، يعيش يومه ليومه فقط، كيف يرى الحياة ياترى ؟ كيف يفهمُ ماهيتها؟ وكيف يستطيعُ خوضها دون قرارت وأهداف ومخططات مرسومة وملغية ثم ملغية ومرسومة .

 

التفاصيل ...

مقالات: قدماء الكورد وفلسفتهم التربوية و الرياضية
 
الأحد 26 حزيران 2022 (57 قراءة)
 

ا . د . قاسم المندلاوي   

تميزت فلسفة الكورد التربوية و الرياضية في العصور الغابرة  " بناء قوة جسدية عالية " لمجابهة قسوة الحياة وصعوبة الظروف الطبيعية والمناخية و تغيراتها المفاجئة وكان لابد من تعليم الرماية و المبارزة والفروسية و الصيد والمجازفة بالحياة خلال تسلق و اجتياز الجبال الشامخة و الهضاب الوعرة بحثا عن الطعام تارة ومجابهة الاعداء في الاخرى، وكانوا يمارسون العاب رياضية ايضا خلال الطقوس الدينية و الاحتفالات الشعبية و الاعياد و حفلات الزواج وفي مناسبات اخرى " 1 "  الفروسية و الرماية و المبارزة و الصيد كانت من التقاليد القديمة التي اهتموا بها منذ قديم الزمان و ان مثل هذه الالعاب تحتاج الى قوة بدنية ومهارة فنية عالية، مما دفع الكثير من المستشرقين الرحل الاجانب يطلق على الكورد " فرسان الشرق "  2 " .

 

التفاصيل ...

مقالات: في تأمّل تجربة الكتابة.. لا تحجبوا عنّا الكتب بالمقدّمات الخائبة
 
السبت 25 حزيران 2022 (56 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

لا أرغب بقراءة مقدّمات الكتب التي يكتبها الآخرون عن الكتب، خصوصاً الأصدقاء منهم. ثمّة مقدّمات لازمة يكتبها آخرون عن كتب غيرهم، كالكتب العلميّة أو المترجمة أو الكتب القديمة التي يُعاد إحياؤها. لا أتحدّث عن هذا النوع من المقدّمات العلميّة المنضبطة، وهي لازمة في الواقع، وذات أهداف غير ترويجيّة
راجت هذه العادة- عادة كتابة الآخرين للمقدمات- بين الكتّاب في السنوات الأخيرة، يتوسّل بعضهم بعضاً ليكتبوا مقدّمات، أو تظهيرات. الأمر خائب تماماً كما يبدو لي. ونادراً ما يتطوّع كاتب ليكتب مقدّمة لكتاب دون طلب. إن حدث هذا فإنّ له هدفا آخر. أعلمُ أنّ هذه العادة موجودة وشرعيّة بين الكتّاب وتحدّثتُ عنها في مقالات سابقة، ووُجدت عند كبار الأدباء؛ كالعقّاد، وطه حسين، والرافعي، وميخائيل نعيمة، والقائمة تطول. وتحتاج تلك المقدّمات إلى دراسة بحثيّة منهجيّة للكشف عن طبيعتها، ومقارنتها بالمقدّمات الخائبة الرائجة هذه الأيّام.

 

التفاصيل ...

مقالات: لا تنظر للأعلى.. فأنت بخير
 
السبت 25 حزيران 2022 (53 قراءة)
 

عبدالعزيز آل زايد 

لماذا ننظر من نوافذنا إلى قمم الجبال؟ لماذا أعناقنا تشرئب نحو المُحَال؟، لماذا ننظر بعيون الغيرة لمن أمدهم الله بالمال؟، الفقير يتمنى العثور على المصباح الذي ينقله بطرفة عين إلى بساط الثراء، يرى ثوبه العتيق الخَلِق، ويرمق مائدته البسيطة المتواضعة فيطمع ثم يطمع ثم يطمع، ويقول: "لو أن الله يبسط عليّ رزقه، كالملك الفلاني والوزير العلّاني والمشهور فلتاني"، وتطول قائمة التمنيات المسبوقة بليت وأخواتها وبنات عمها، ويغفل أنّ الله لم يضع هذه الدار للإقامة، كما يغفل عن فقد أمواته الراحلين، وأنه إليهم صائر بعد انقضاء الوقت وفراغ قاعة الامتحان، هذه الشنشنة التي يدندن بها الفقير ليل نهار قد سمعها الله منذ زمن بعيد ويعلم بها قبل أن تكون كيف ستكون؟، حتى أنه قيد هذه الأقوال عينها في كتابه المجيد بقوله تبارك وتعالى: (قَالَ ٱلَّذِينَ يُرِيدُونَ ٱلْحَيَوٰةَ ٱلدُّنْيَا يَٰلَيْتَ لَنَا مِثْلَ مَآ أُوتِىَ قَٰرُونُ إِنَّهُۥ لَذُو حَظٍّ عَظِيمٍۢ)، لماذا نغفل عن قارون الزمن البائد؟، ومصيره الذي يقول فيه تبارك اسمه: (فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الْأَرْضَ).

 

التفاصيل ...

مقالات: نزار الحطاب وأحلامه الموغلة في المجيء
 
الأربعاء 22 حزيران 2022 (79 قراءة)
 

 غريب ملا زلال

حلب من أكثر المدن التي تقترب من الحياة، فيها قوة هائلة تجعلها تنبض على الدوام، ترفض الإستكانة و الموت مهما كانت فاجعتها كبيرة، و هذه سمة خاصة قليلة المدن التي تملكها، و حلب من تلك المدن القليلة، فثمة أرواح تسكن جسدها ترفض مغادرته، و هي مصدر نبضها و إلهامها، و ليست قلعتها المعروفة هي الوحيدة التي تحمل وزرها، ففيها من القلاع ما تكفي رفعها إلى سموات تحمي طموحاتها و حياتها و وحدة حالها، نعم فيها قلاع كثيرة لا تحصى و لا تعد، فيها صباح فخري، عمر بطش، صبري مدلل، فاتح المدرس، لؤي كيالي، .....إلخ، و لهذا ليس غريباً عليها أن تستمر بالإنجاب، بإنجاب من تفتخر بهم، و من يفتخرون بها، و نفتخر نحن بها و بهم، و بإعلانهم عن أنفسهم و بقوة، أقول هذا و أنا في محراب فنان يشكل مع أسماء أخرى وحيد مغاربة، وحيد استانبولي، سعد يكن، عبدالرحمن مهنا، عنايت عطار، ناصر نعسان آغا، إبراهيم حسون، أحمد برهو ... إلخ

 

التفاصيل ...

مقالات: كنوزنا اللغوية الدفينة التي طمرتها سنابك الخيول الغازية ( 22)
 
الأربعاء 22 حزيران 2022 (123 قراءة)
 

ياسر إلياس 

Hoben Her Kes

أكثر من نصف العربية موجود في كتب المعرب و الدخيل من دون جهود تفسيرية جادة معمقة موضحة ، ذلك ليس من دواعي قلقنا فيمكننا الرجوع إليها في أي وقت .

لكن أكثر ما أحاول الالتفات إليه و التركيز عليه ، تلك الكلمات التي يعتقد العرب اعتقاداً جازماً بعروبتها ، و لا يخطر على بال الكرد كرديتها ، و يطيب لي في هذا السياق أن أكشف نقاب البحث عن إحدى لآلئنا الكثيرة الدفينة تحت غبش غبار حوافر الخيول الغازية ألا وهي كلمة ( (جفن ) الذي هو جفن العين 

 

التفاصيل ...

مقالات: لا تذبحوا الإوزة !!
 
السبت 18 حزيران 2022 (49 قراءة)
 

عبدالعزيز آل زايد 

الآن تواجهني مشكلة مستعصية، ولكوني عجزت عن حلها قررت أن أدعها وأن أحمل القلم لأكتب شيئًا مفيدًا، ربما أعود فيما بعد لحل مشكلتي، لا تذبحوا الإوزة، هي الحكمة التي استخلصها من قصة ذلك الأحمق الذي كان يجني البيض الذهبي كل يوم من إوزته، لكن الطمع قاده لحمل السكين ليفري أوداج الإوزة المسكينة، وبالفعل فعل وبالفعل قتل الإوزة ولم يجنِ الذهب، هذا ما نفعله مع أبنائنا، نطمع منهم أن يقدموا لنا سلة الذهب دفعة واحدة فنقتلهم كما قتل الأحمق إوزته، كلنا نعاني من تربية الأبناء، لكن الحقيقة المرة هي أن الأبناء هم من يعانون منا لكوننا لا نحسن التربية، فالآباء لا يفكرون إلا في النتائج والسطو على البيض الذهبي!

 

التفاصيل ...

مقالات: ( من راقب الناس مات هما )
 
السبت 18 حزيران 2022 (82 قراءة)
 

نصر محمد - المانيا

معسكر آيزن هوتن شتاد تبعد عن برلين بمائة وعشرين كيلومترا فيه مبنيين للاجئين واحد للعازبين والثاني للعائلات وأيضا يوجد فيه ثلاث مباني للموظفين ، يضم المخيم المئات من اللاجئين من جنسيات مختلفة .. أفغان .. سوريين .. البان ... عراقيين .. الخ 
يقيمون لفترات تطول أو تقصر ليتم فرزهم الى معسكرات دائمة بعد اخذ افاداتهم والتأكد من حالتهم الصحية ، أطفال يركضون في الممرات ونساء مشغولات بغسل اللباس وإعداد الأكل لأزواجهن الذين لا يفضلون أكل المطعم ، وفتيات يبحثن عن قصص الحب بين ممرات البناء والأشجار المحيطة بالمخيم ، داخل المخيم الكل مشغول بقصص عمليات الفرز وأخبار المخيمات الأخرى ومنح الإقامات أو رفض بعض طلبات اللجوء ، كل ذلك وسط عمليات تنظيف محدودة يقوم بها لاجئون أفغان مقابل يورو واحد لكل ساعة عمل .

 

التفاصيل ...

مقالات: الكينونة الإنسانية وسلطة المجتمع والرموز اللغوية
 
السبت 18 حزيران 2022 (47 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

1
     المعنى الحقيقي للكَينونة الإنسانية يتجلَّى في الرموز اللغوية التي تنعكس على الأنساق الاجتماعية ، ويتحدَّد في الإشارات الفكرية التي تمتد في الوَعْي والإدراك وظواهر التاريخ . وإذا كانت ظواهرُ التاريخِ معاييرَ قَصْدِيَّةً قائمةً على سياسة الفِعل الاجتماعي ، فإنَّ الكَينونةَ الإنسانيةَ منظومةٌ معرفيةٌ قائمةٌ على إفرازات الهُوِيَّة الوجودية . والمعاييرُ القصدية والمنظومةُ المعرفية تُشَكِّلان معًا طبيعةَ سُلطةِ المجتمع وتحوُّلاتها في الأنظمةِ الثقافية ، والعلاقاتِ الاجتماعية ، والمصالحِ الشخصية ، والمنافعِ العَامَّة . وكما أنَّ سُلطة المُجتمع ترتبط باللغة معنًى ومبنًى ، كذلك سُلطة اللغة ترتبط بالمجتمع نظامًا ومنظومةً . ووفق هذه العلاقة التبادلية تتحدَّد التأثيراتُ الاجتماعية في اللغة ، وتتشكَّل التفاعلاتُ اللغوية في المجتمع . 

 

التفاصيل ...

مقالات: موسيقى بلاد الكورد الفيليون
 
الثلاثاء 14 حزيران 2022 (236 قراءة)
 

ا . د . قاسم المندلاوي     

 هناك عدد كبير من الباحثين يؤكدون على ان موسيقى بلاد الرافدين" ميسوبوتاميا " جاء من بلاد الكورد الفيليين استنادا على ما كشفت من آثار في مدينة " سوسه " عاصمة المملكة الايلامية " العيلامية "  وهي العاصمة التاريخية لبلاد الكورد الفيلية او لورستان ، حيث تم اكتشاف الموطن الاصلي " للعود " على اشكال منقوشة على التماثيل المصنوعة من الطين ومنها عود بشكل بيضوي له رقبة فيها ثقبان و منحوتات للعود على الاواني و الادوات الفخارية و المعدنية تعود لاكثر من الف عام قبل الميلاد ترجع نسبتها الى المملكة الايلامية ، وتم العثورعلى "عود " آخر عثر في لورستان مصنوعة من البرونز - النحاس " وكشف ايضا " اناء فضي " نقش عليه " عود " يرجع تاريخه للعصر الساساني وهو محفوظ في المتحف البريطاني " 

 

التفاصيل ...

مقالات: العالم يتنفس الكردية ! متى يتصل الكرد بكنوز ثقافتهم التاريخية العريقة (21) ؟
 
الأثنين 13 حزيران 2022 (183 قراءة)
 

ياسر إلياس 

‫ Hoben her kes

هل ظلم الكرد أنفسهم كما ظلمهم الآخرون !؟

جاء في الآفستا : Naska ، 
الصوت بحسب الكردية اللاتينية Neske
الصوت بحسب الأبجدية العربية : نَسْكَهْ
بمعنى ( كتاب ) (Book) .
نفس الكلمة وردت في البهلوية : Nask 
بمعنى : كتاب أيضاً .

 

التفاصيل ...

مقالات: أن تكون مع أحمد خاني
 
السبت 11 حزيران 2022 (139 قراءة)
 

 إبراهيم محمود

أن تكون مع أحمد خاني الشاعر والمتصوف الكردي الكبير " 1651-1707 " فيما أودع ملحمته الشعرية " مم وزين " من أفكار وتصورات لها رصيد اعتباري متجدد إلى الآن وفيما بعد،  هو أن تكون مع نفسك، هو أن تكون أنت، كما أن أحمد خاني ما كان له أن يكون ما أصبح معروفاً به، إلا لأنه امتلك إرادة قوة معرفية، وإرادة معرفة قوة وميزانها التاريخي والاجتماعي ليعيش ولادة الإنسان الذي لا يفنى، ولهذا لا يمكن لأي كان أن يكون كما يريد أن يكون ويؤمّن على نفسه أبدياً، إلا باختيار الطريق الذي يتوقع فيه تحديات قد تودي به، إنما لتخلده.

 

التفاصيل ...

مقالات: فلسفة جديدة للبنية الزمنية المعرفية
 
السبت 11 حزيران 2022 (52 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

1
     قواعدُ المنهج الاجتماعي لا تقوم على تجميع العلاقات الإنسانية وترتيب المعايير الأخلاقية فَحَسْب ، بَلْ أيضًا تقوم على فلسفة الوَعْي الذي يَكتشف مصادرَ المعرفة المُرتبطة بالظروف المُحيطة بالأفراد ، وهذا يُؤَدِّي إلى تَوَقُّع سُلوكياتهم ، ورَبْطِها بالظواهرِ الثقافية والعواملِ الفكرية المُؤثِّرة في صناعة الأحداث اليومية . وكما أنَّ الأحداث اليومية تتشكَّل مِن خلال اندماج الوَعْي بالمعرفة ، فإنَّ الوجود الإنساني يتشكَّل مِن خلال اندماج الفِعل الاجتماعي معَ طريقة تفسيره زمنيًّا وتأويله مكانيًّا . وبالتالي ، يَتَكَوَّن منظورٌ اجتماعي ثقافي قادر على حمايةِ مسار الفرد من الانحراف ، وحمايةِ هُوِيَّة المجتمع مِن التَّمَزُّق ، 

 

التفاصيل ...

مقالات: إلى الأثرياء.. افعلها ولا تخف!
 
السبت 11 حزيران 2022 (55 قراءة)
 

عبدالعزيز آل زايد 

ماذا ستصنع إذا علمت أنه لم يتبقَ لك من حياتك إلا ثلاثة أشهر، لمرض عضال أصابك؟، هنا ستقف تتأمل؛ ماذا قدمت في حياتك؟، هل أحسنت صنعًا في الأيام الخالية؟، وماذا تريد أن تصنع فيما تبقَ قبل الرحيل؟، أغلبنا لا يلتفت لأحواله إلا إذا ضاقت به الأيام، فلماذا لا نجرب الموت قبل الموت؟، بمعنى لماذا لا نكتب لأنفسنا نعيًا يليق بنا؟، من سيبكي على تابوتنا الخشبي ويذرف الدموع؟، هل سيحزنون علينا لمدة ثلاثة أيام ثم نُنْسى مع المنسيين في من قد نُسي؟ 

 

التفاصيل ...

مقالات: كِبرياءُ المرأةِ الشَّامخةِ
 
الخميس 09 حزيران 2022 (79 قراءة)
 

أمـل حـسـن

إنَّ المرأةَ التي ننحني لها بكلِّ شموخ و اعتزاز هي واحدةٌ من تلك النساء الشامخات اللواتي يَقِفْنَ جنباً إلى جنب مع الرجل في خنادق النخوة والكرامة من أجل الدفاع عن تراب وطنهنَّ .
أمَّا المرأةُ التي نفتدي بها ، فهي تلك التي لعبتْ دورَ الرجل في بيتها و مجتمعها ، وضحَّتْ بحياتها وجمالها ، وحقوقها لتكونَ سنداً لإخوتها و والديها .
وأمَّا المرأةُ التي نعتز بها ، فهي تلك المرأة التي لعبتْ دورَ الأم والأب بعد وفاة زوجها ، و بقيتْ صامدة و مجاهدة ، و قدَّمتْ كلَّ ما بوسعها من أجل بيتها وأولادها حتى وصلتْ إلى برِّ النجاحِ ، وحصلَ أولادُها إلى أعلى المراتب من العلم و الاجتهاد .

 

التفاصيل ...

مقالات: فرهاد عجمو .. إضاءات أولى
 
الخميس 09 حزيران 2022 (125 قراءة)
 

أحمد مرعان

يلملم من مفردات التاريخ الأوصال ، يغوص في حيثيات الأحداث، يعيش حالة التوازن للوقوف على سجع القوافي بتراتيل المجد، يعزف على أوتار الخلود أجمل الأشعار، يستخلص الثغرات ، ليرمم ما في دواخلها لعلها تكون انطلاقة موفقة لمواقف قد تعيد فكرة الخلاص من براثن فشل وجعجعة رحى الطواحين من مواقف تكررت عبر الزمن ..
تمرد على سلوك اقتاده الخجل، تفرد في قراءة ملامح البشر، يجامل بصمت إذا لم يعنه الأمر ، يتقهقر إذا ما مس الفكر حدود الوجد بالوطن، تزبد فاه وتدمع عيناه إذا فقد بجليسه الأمل ، ربما يتجاوز أسلوب المراوغة والتجمل ويقطع حواره عبر زفرة تشم في أنفاسها الأسف على من يدّعون القيافة وروح المسؤولية وهم منها براء ..

 

التفاصيل ...

مقالات: رحلة قصيرة إلى عامودا
 
الأثنين 06 حزيران 2022 (171 قراءة)
 

نصر محمد

عامودا مدينة الشمس. ترقد بين أحضان الكبرياء. غرب مدينة قامشلي. حيث السهول والأزاهير والبيادر، وعشق الوطن .
العمر شاق لولا الشعر. هكذا يقول العامودي . ولربما قالها عجوز قبل مئة عام. حيث الليل أطول من انتظاره . 
هنا،، ندم كالح. اسمه الشعر . حيث تتساقط قصاصات الحب
من جيوب التلاميذ، على دروب المدارس . ولربما يحشى ماتبقى في شقوق الجدران، خشية مباغتة المعلم لتفتيش 
الصفحات الأخيرة من دفاتر الحساب .

 

التفاصيل ...

مقالات: ضرورات وكماليات السوريين في التعازي والافراح
 
الأثنين 06 حزيران 2022 (110 قراءة)
 

خالد بهلوي 

تأثيرات الوضع المعيشي أصبح ثقيلا على كل اسرة مع غلاء المواد وندرة الحصول عليها مثلا تامين مادة الخبز وهي ابسط حق من حقوق الانسان لتامين ذلك يحتاج المواطن الى الكثير من الوقت والوقوف بطابور حتى يحصل على ربطة خبز قد لا تكفي عائلته. وانتشر بدون حدود ولا قيود حالات التسول وحالات نبش القمامة للحصول على طعام يومي. ناهيك عن انتشار المخدرات وحالات الخطف والقتل غدرا سواء كان الدافع السرقة ام الدافع انتقام او اخذ بثأر قديم لان السلاح أصبح في متناول الجميع. السلاح للدفاع عن النفس والعرض والوطن وليس لقتل انسان برئ في عقر داره.
امام هذه الصعوبات واللوحة تكاد تكون سوداء قاتمة ننفق الكثير على أمور نستطيع التوفير او التخفيف او الاستغناء عنها مثل وجبات الطعام في خيم العزاء في وقت يكون اهل الميت أكثر الناس الموجودين بحاجة الى مساعدة. لانهم صرفوا الكثير من المال لشراء ادوية ومعالجات فترة مرض المرحوم فتأت نفقات التعزية لتزيد من حالة الاسرة المادية سوءا على اسوء.

 

التفاصيل ...

مقالات: تعقيب على ما كتبه الأديب عصمت شاهين الدوسكي «الطالب والمطلوب إلى أين ..؟»
 
السبت 04 حزيران 2022 (93 قراءة)
 

أنيس ميرو - زاخو

 مقال تحليلي لواقع الحال السياسي العراقي عبر حقبة من الزمن ، الطالب والمطلوب إلى أين ..؟
 لقد شخص حالة مواطني العراق وما يمر به واقع الأغلبية من  من الفاو إلى زاخو. اعتبر هذا المقال الحيوي الذي وضع  النقاط على الحروف والذي يعبر عن ضمير الشعب العراقي المبتلي بهذه الطبقة السياسية التي أفسدت في الأرض والعباد ؟ حيث أصبح الشعب العراقي ضحية هذه السياسات الخاطئة والتصرفات اللا مسؤولة من قبل الحكومات منذ ( سنة 1958) عبر سلسلة من الانقلابات الدموية و ما رافقتها من أحداث مؤسفة بحق غالبية مواطني هذا البلد ؟؟ أتساءل لماذا يدفع الشعب العراقي ثمن هذه السياسات الخاطئة والأحداث المؤلمة عبر سلسلة زمنية متعاقبة سواء في جنوب ووسط العراق  أو في كوردستان العراق.
تم تجفيف الأهوار ودفن المواطنين الأكراد في رمال صحاري وسط وجنوب العراق و هم أحياء وقتل الطبيعة الخلابة في أهوار العراق وقصف القرى الكوردية في ( كوردستان العراق) بمختلف الأسلحة المتطورة والمحظورة دوليا كأن أرض العراق وشعب العراق مكان تجارب للأسلحة الحديثة أو القيام بحملات الإبادة الجماعية بحقهم تحت مسميات الأنفال رغم كونهم مواطنین عراقيين أصلاء واغلبهم من المسلمين ،كل هذا بسبب الاختلاف (الفكري والسياسي وتغليب المصالح الشخصية على الشمولية  ) وبدلا أن يخدم الشعب والبلد يكون خادما للأجندة الدولية التي تخدم نفسها ومصالحها ويكون هو أداة وقتية متى ما انتهت مصالحهم مات دوره . 

 

التفاصيل ...

مقالات: المجتمع والثقافة والهوية الإبداعية
 
السبت 04 حزيران 2022 (83 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

1
     التراكيبُ الاجتماعية في الظواهر الثقافية تُمثِّل أنظمةً جَوهريةً إنسانيةً ، تستطيع تفسيرَ الطبيعة الرمزية لمصادر المعرفة ، وتَقْدِر على تحليل الإدراك والوَعْي ، ورَبْطهما بالتجارب الحياتية التي تقوم على التَّأمُّل في ماهيَّةِ الأشياء، وطبيعةِ النَّفْس البشرية، مِن أجل اكتشافِ المعاني المجهولة في الأشياء ، والتنقيبِ عن الأحلام المدفونة في الذات. وإذا كان الفردُ يكتسب خِبرته الوجودية من الواقع المُتَشَكِّل شُعوريًّا وماديًّا ، ويُعبِّر عن فلسفته الشخصية مِن خلال تاريخه المُتَشَكِّل زمنيًّا ومكانيًّا، فإنَّ المجتمع يكتسب شرعيته الحضارية مِن قُدرته على صياغة المعرفة ، وبناءِ مسار منطقي يَصِل بين الذات والموضوع مِن جِهة ، وبين مُكوَّنات الوَعْي ومُعطيات الشُّعور مِن جِهة أُخرى ، وهذا يَمنح المجتمعَ القُدرةَ على التعبيرِ عن السلوك الإنساني ، واشتقاقِ القوانين التي تتحكَّم بطبيعته اعتمادًا على الظواهر الثقافية والتجارب الوجدانية والدَّلالات اللغوية . 

 

التفاصيل ...

مقالات: التكافل بين الرجل والمرأة (كورديا) لم المرأة تدفع الضريبة دائما؟
 
الخميس 02 حزيران 2022 (206 قراءة)
 

جميلة كوباني

فكل شيء مسموح للرجل، ومجرد ارتكاب المرأة خطا صغيرا فإنها تدفع حياتها ثمنا لذلك...
فالرجل الشرقي يحق له كل ما يرغب به، ولا حرج عليه.
- ففي العلاقات يفتخر وهو البطل والأنثى وحدها تدفع ثمن ذلك.
- سمعة العائلة تتوقف على المرأة فقط.
- الرجل يطلق زوجته ويفتخر، ويتزوج بعدها ب 10نساء، ولا أحد يسأله لم؟ بينما هي من تدفع الثمن، وتتحمل ضريبة هذه الكلمة المكروهة في عرف المجتمع.
- الفتاة إذا اختارت شريك حياتها فهي قليلة الحياء، والرجل هو الشجاع 
- جرأة المرأة وقاحة وجرأة الرجل بطولة ..؟
- عند الزواج الفاشل: يقولون المرأة لم تكن جديرة والرجل هو الضحية.

 

التفاصيل ...

مقالات: لغتنا الكردية الجميلة تدور حيثما ألقت الشمس بشعاعها (20)
 
الأربعاء 01 حزيران 2022 (185 قراءة)
 

ياسر إلياس 

الكلمات ( حياة - الحرارة - الحرية - بهكن - رخصة -تغير ) و أصولها الكردية .

‫ Hoben her kes
Xwe bi xwe nas ke
اعرف نفسك بنفسك 

اللغة كيان و كيان كيان، نابض بالحركة، اللغة حيز وجودنا، و الكنز الذي يحتوي على هويتنا المطمورة 
اللغة ليست قوالب جامدة، و ليست رموزاً قومية محايدة، و لا ملكاً إبداعياً مشتركاً لفانتازيا أخوة دينية متوهمة، و فانتازيا أخوة شعوب لا وجود لها في واقع التاريخ المعاش .

 

التفاصيل ...

مقالات: حفاظاً على كلّ الحقائق
 
الثلاثاء 31 ايار 2022 (376 قراءة)
 

مشعل عثمان

إلى الأخ العزيز صبري رسول
عندما يسبح المرء في بحر التاريخ، ستظهر بالتأكيد بعض أوجه القصور، ولكن إذا بذل بعضاً من الجهود، سيتوضح كثير من الأشياء الخفية. والحقائق.
 في مقالة الرّأي الخاص بك، تاريخ 26/5/2022، فيه بعض النواقص، وهناك حاجة ماسة إلى بعض الجهد للحصول على إيضاحات كافية لحماية حقوق الآخرين وتجنب الضياع. ومن هنا يجب أن نعود إلى الجذور الأولى، وإلى اللبنة الأساسية، التي تأسس على أساسهما اتحاد الكتاب.
أسسنا  كوملى جياني كورد K.J.K جمعية الحياة الكردية، في بداية التسعينيات، في مدينة الحسكة، كنا أربعة كتاب: إبراهيم عبدي، مشعل عثمان، سيف الدين قادري، إبراهيم صبري. كانت الجمعية من أجل اللغة والأدب الكرديين.  

 

التفاصيل ...

مقالات: نُـبذةٌ عن حياةِ المُراسلِ و بيشمركةِ ثورةِ أيلولَ أحمـــد يوسـف عمر
 
الأثنين 30 ايار 2022 (180 قراءة)
 

أمـل حَـسَــن

من آهاتِ قسوةِ الظلم و أنينِ حسراتِ الألمِ ، و من حُـرقةِ دُموعِ اليتامى ، و الشوق إلى حنينِ الوطنِ ، نتصفَّحُ صفحاتِ التاريخِ ، لكي نملأَ السطورَ بما تبقَّى من قصَّـةِ الحُلم و قصيدةِ الأمل بقلم الرجاءِ و الصفاءِ و لسان العطفِ و الأمل .
نجدِّدُ لمساتِ التاريخ ، و نرقدُ خلفَ الذاكرةِ باحثينَ عن قناديلِ الحياةِ ، من خيالِ ذلكَ الماضي الأليم ، و في ظلِّ هذا الحاضر الجريحِ ، نجمعُ الكلماتِ و ننسجُ العباراتِ عن سيرةِ المُراسلِ و المناضلِ بيشمركةِ ثورةِ أيلولَ الطفلِ اليتمِ أحمـــد يوسُـف عُـمر الذي لم يتذكَّـرْ شيئاً عن ماضيه الحزينِ سوى اسمهِ ، و اسم أخيهِ ، و هما في بداية عمرِهما ، حـرَّمَهما القدرُ أنْ يكونا مثلَ غيرهم من الأطفال ، و أنْ يعيشا حياةَ الطفولةِ في ظلِّ حنانِ الأمَّـهاتِ و كنفِ الآباء ، و على أرضِ الأجدادِ لتبتسمَ لهم الحياةُ .

 

التفاصيل ...

مقالات: التحليل الفلسفي للروابط الإنسانية في المجتمع
 
السبت 28 ايار 2022 (103 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

1
     التحليلُ الفلسفي للروابط الإنسانية في المجتمع يُمثِّل اختبارًا وجوديًّا للعلاقات الاجتماعية ، وتفكيكًا لعناصر الموضوعات الفكرية التي تُسيطر على ماهيَّة الوَعْي الإنساني، وتشريحًا لِجُزَيئات العقل الجَمْعي الذي يُسيطر على المفاهيم السائدة في حياة الفرد ومسار الجماعة . وإذا كانَ التحليلُ الفلسفي صِفَةً مُمَيِّزَةً للمجتمعات الحَيَّة والحُرَّة ، فإنَّ الوَعْي الإنساني صِفَة مُمَيِّزَة للوجود الفردي والجماعي ضِمن الظواهر اللغوية والأنماط الثقافية. وثنائيةُ ( التحليل الفلسفي / الوَعْي الإنساني ) لَيست كُتلةً معنويةً جامدةً أوْ نَسَقًا نظريًّا بعيدًا عن التطبيقات الواقعية ، إنَّ هذه الثنائية تيَّار فكري قائم على تحقيقِ التوازن الاجتماعي بين المعايير الأخلاقية ومصادر المعرفة ، وتحقيقِ المُوازنة الثقافية بين الظواهر اللغوية والظواهر النَّفْسِيَّة . وهذا يُؤَدِّي إلى كشفِ دَور البُنية اللغوية في تكوين الجانب النَّفْسِيِّ للفرد ، وكشفِ دَور البناء النَّفْسِيِّ في تشكيل دَلالات اللغة وطاقتها الرمزية .

 

التفاصيل ...

مقالات: شيرين أبو عاقلة وميزان الشعب الصادق
 
السبت 28 ايار 2022 (120 قراءة)
 

فازع دراوشة| فلسطين

تبلورت فكرة مقالي هذا بعد ساعات من استشهاد شيرين رحمها الله تعالى، وذلك بعد متابعتي لردود الأفعال العاجلة والعفوية والصادقة سواء أكانت  شعبية- وهذا هو الأهم- أم رسمية، وهذا أمر له دلالة. تلك الردود التي أجمعت  على الإشادة بشيرين.
وأجلت الكتابة  أياما.
 وفي أثناء ذلك كنت أفكر في الأسباب التي دفعت الناس باختلاف مستوياتهم العلمية والثقافية وغيرها، للإشادة منقطعة النظير بالمرحومة شيرين، ولن أكرر الحديث  عن الجنازة الماراثونية اللائقة التي حظيت بها  الأستاذة شيرين والمحطات التي توقفت بها لتختتم بعد ظهر الجمعة 13 أيار الجاري. وشاء الله، أن يظهر غباء العدو ولؤمه وطغيانه وتعديه على الأموات  والأحياء  بمشهد اعتداء جلاوزة العدو بالضرب  لحملة نعش الراحلة المميزة.

 

التفاصيل ...

مقالات: خدمة ونفقات المنزل واجب على الزوجين
 
الخميس 26 ايار 2022 (120 قراءة)
 
 
خالد بهلوي 

المرأة في الريف كانت تساعد زوجها في أمور الزراعة وخاصة أيام الحصاد وجمع المحصول إضافة الى واجباتها المنزلية ومع عامل الزمن تفرغت المرأة الريفية أيضا للعمل المنزلي والرجل للأمور الخارجية بتامين مستلزمات البيت كان الرجل يعمل ويعيل اسرة من عدة افراد؛ اما الان فعدة افراد يعملون معا لإعالة اسرة واحده.
حسب العادات والتقاليد مصروف المنزل مطلوب من الرجل اما الزوجة فمن حقها ان تصرف راتبها لحاجياتها الشخصية اما في الوقت الحالي مع صعوبات المعيشة وغلاء الأسعار وعجز الرجل لوحده   من تامين نفقات اسرته اختلف كثيرا هذا المفهوم فأصبح لزاما على الشريكين تحمل أعباء البيت والمساعدة في أمور المنزل وتربيه الأطفال دون قيود او حواجز بان المجتمع سيعيب الرجل إذا نظف طفله او اطعمه او وضعه على سريره للنوم او استفاق ليلا لحاجة الطفل.

 

التفاصيل ...

مقالات: أي اتحادٍ لكتّاب الكُرد؟ (سيرة القلم)
 
الخميس 26 ايار 2022 (267 قراءة)
 

صبري رسول

إرهاصات البداية:
يبدأ المرءُ العمل بخطوة صغيرة، وهي ترجمة عملية لفكرة صغيرة، ثمّ يكبر وينمو إذا كانت اجتمعت من أجلها الإرادة والطّموح والهدف، التي ستخلق وسيلةً مناسبة، وقد يُصبح العملُ مُنجَزاً عظيماً ذات يوم أو يموت صغيراً دون أنْ يسمع به أحد. هكذا بدأت فكرةُ بناء تجمّعٍ للكتاب الكُرد في سوريا. وبتعبيرٍ أدقّ كانت هناك إرهاصاتٌ لبناءِ إطار ثقافي (نقابيّ) يجمع الكتابَ الكرد في سوريا، منها:
- اجتمع عددٌ من الكتّاب الكُرد في مدينة قامشلي، عام 1995-1996 لمناقشة فكرة تأسيس تجمّع للكتّاب الكُرد، لأنّ اتحاد الكتاب العرب يهمّش الكرد الذين يكتبون باللّغة العربية، ناهيك عن قبوله للكتّاب الذين يكتبون باللّغة الكُردية الممنوعة، بل إنّ الاشتغالَ في حقل الأدب واللّغة الكُرديين أكثر خطورةً من الحراثة في حقل الألغام،

 

التفاصيل ...

مقالات: لكل أعمى.. هناك ثمة نور
 
الخميس 26 ايار 2022 (95 قراءة)
 

عبدالعزيز آل زايد

هل يستطيع الطب أن يُرجع للأعمى البصر؟، كان عيسى بن مريم يرجع للضرير بصره بإذن الله، فهل بمقدور العلم أن يخلق الإعجاز؟، لا نتحدث في هذه السطور عن الخيال العلمي، بل عن العلم التخيلي الذي أمسى واقعًا، الناس يُضيعون أجمل أوقاتهم وأثمن أموالهم في توافه؛ لا تعود على البشرية بالنفع، وهنا نخطف الأضواء إلى فكرة أحلم بتنفيذها، وهي باختصار: أن أرجع لكل طفل أعمى بصره، كنت أظن أن هذه الفكرة مجرد حلم لا يمكن أن يقع، إلا أني أدركت من خلال قراءتي في هذا الجانب أن الطب اليوم أصبح سحريًّا ويمتلك عصا الأحلام، في كلمة واحدة نقول: "نعم بإمكان الضرير الصغير أن يرى النور!".

 

التفاصيل ...

مقالات: الطاقة الرمزية في اللغة وتغيير المجتمع
 
الأثنين 23 ايار 2022 (95 قراءة)
 

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن

1
     الطاقةُ الرمزية في اللغة تكشف الجوانبَ المتعددة للظواهر الثقافية في مُحيطها الفكري وبيئتها الاجتماعية، وكشفُ هذه الجوانب لَيس مقصودًا لذاته ، ولا يُشكِّل غايةً قائمة بِنَفْسِها ، وإنَّما هو وسيلة لنقل الأفكار من المعايير الأخلاقية إلى البُنى الوظيفية للسلوك الإنساني في إطار الأحداث اليوميَّة والوقائع التاريخيَّة . وعمليةُ نقل الأفكار لا تَحْدُث في الفراغ ، وإنَّما تَحْدُث في المجال الحيوي للعلاقات الاجتماعية ، الذي يَستطيع تَشييدَ كِيَانات معرفية ذات قيمة وجودية، وصناعةَ تصوُّرات عملية عن ماهيَّة الفِعل الاجتماعي،الذي يعتمد على حقيقةِ الأحداث في الواقع ، وطبيعةِ الأشياء في الذهن ، وكَيْفِيَّةِ الربط بينهما ضِمن مصادر المعرفة التي يَحْصُل عليها الفردُ مِن خِبراته الحياتيَّة ، وضِمن التجارب المُعاشة التي يكتسبها الفردُ مِن رُوحِ الحياة وجسدِ التاريخ . وإذا تَمَّ تحويلُ مصادرِ المعرفةِ والتجاربِ المُعاشةِ إلى منظومة سُلوكية قائمة على الأفكار الإبداعية ، فإنَّ شخصية الفرد وسُلطة المجتمع سَوْفَ تَتَشَكَّلان وَفْقَ هذه المنظومة السُّلوكية . 

 

التفاصيل ...

عدد الزوار

يوجد حاليا, 62 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

القسم الكردي