القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 70 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

 

 
 

مقالات: لغتنا الكردية الجميلة تدور حيثما ألقت الشمس بشعاعها (20)

 
الأربعاء 01 حزيران 2022


ياسر إلياس 

الكلمات ( حياة - الحرارة - الحرية - بهكن - رخصة -تغير ) و أصولها الكردية .

‫ Hoben her kes
Xwe bi xwe nas ke
اعرف نفسك بنفسك 

اللغة كيان و كيان كيان، نابض بالحركة، اللغة حيز وجودنا، و الكنز الذي يحتوي على هويتنا المطمورة 
اللغة ليست قوالب جامدة، و ليست رموزاً قومية محايدة، و لا ملكاً إبداعياً مشتركاً لفانتازيا أخوة دينية متوهمة، و فانتازيا أخوة شعوب لا وجود لها في واقع التاريخ المعاش .


لم يعطى الإنسان قاموساً جاهزاً بأسماء الأشياء و دلالاتها بل الإنسان هو الذي ابتدع اللغة و نحتها من حركية الحياة المتصاعدة عبر آلاف السنين، أنفاس أجدادنا و شهقاتهم و كل فنون و مناحي حياتهم المتضاربة المتداخلة تستكن في هذه الحروف ..

نغازل لغتنا و نراودها عن نفسها حتى تجود لنا بحب أجدادنا و أسفار وجودهم و عظمتهم، نغازل لغتنا حتى 
تجود لنا بأرواح و أحلام و أفكار أسلافنا الخالدين !

خُلقتْ البغال و الحمير لتركبوها، ليس الإنسان حماراً 
ليركبوه، فإذا استمعت إليهم فابحث، و إذا استلمت أمراً فاسأل، و غادر منطقة البداهة الإيديولوجية التي ضرب بها المحتل على الأدمغة و القلوب،حتى لا تعترض للاستهانة و الاستباحة و الاعتداء و الاستلاب .

من أين جاء العرب بكلمة ( حياة ) ( حي ) الخ 

من الكلمات الكردية القحة أصلها ( heyet)  هَيَتْ)
و heyetbûn : الوجود العضوي الحي 
و اشتقاقها في الكردية من: heye، hebû, hebûn
Heyet, hebîn , heyanî، heyetوِجد، يوجد، وجود، موجود, الوجود / نقيض العدم ..

و tu hey : أنت حي 
Ew heye: هو حي 
و heyan, مضاد neman ( هيان / نمان)
و neheyan
و ضدها أيضاً أهريمان :eherîman
أي غير الموجود بصورة أبدية 
و ( أ - e ) أداة نفي كردية كانت في الآفستانية و البهلوية 
و ehrîman
أ هريمان : هو بمثابة الشيطان في الزرادشتية لأنه يوصل الإنسان إلى العدم و الفناء و عدم الخلود في الجنة 
سمي بذلك نسبة لما سيصل إليه المرء باتباعه .
لذلك سميت الجنة في الكردية بهشت (bah hişt)
Behuşt) 
Beh باه : جميل، نعيم، طيب، 
Hişt , huşt: البقاء
لأنها دار الخلود و البقاء 
أما( باهدين) behdîn , behdînanî
فمعناه الدين الحق .

و كلمة الحياة الكردية قديمة عمرها يتجاوز خمسة آلاف سنة موجودة في مصادرنا باشتقاقات كثيرة .

كلمتا ( حار، حرّ، حرارة، بمعنى ساخن وصرد : بمعنى بارد) 

من أين جاء بها العرب ؟

جاء في لسان العرب و سواها من معاجم العربية :

حَرَّ حَرَرْتُ، يَحُرّ، احْرُر/حُرّ، حَرًّا، فهو حارّ، والمفعول مَحْرور.
* حرَّ الشَّيءَ: سخَّنه، رفع درجةَ حرارته (حَرَرْتُ الماءَ/الطّعام).

* حرَّ النَّهارُ: سخُن، ارتفعت درجةُ حرارته (حرَّ الهواءُ/الماءُ).

حرَّ حَرِرْتُ، يَحَرّ، احْرَرْ/حَرّ، حَرًّا وحُرورًا، فهو حارّ، والمفعول محرور (للمتعدِّي).

شعر بالحرارة (وجَده حرّانَ/حرّانًا).

حرَّ الرَّجُلُ: كان حُرَّ الأصْلِ غير مُقيَّد، لا يُباع ولا يُشْتَرى {الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ} [قرآن] (*) أنت حرّ ما لم تضُرّ: اصنع ما شئت ما دمت لا تتجاوز حدود اللِّياقة.

لا يخدعنكم ملّا و لا متصوف و لا شيخ 

إنهم ينسبون الفضل لغير أهله و يحسنون إلى كل أحدٍ إلا أنفسهم و تلك طامة الطامات، التفتوا إلى أسلافكم الذين  بنوا القرى و المدن و الممالك و الحضارات منذ ١٠٠٠٠ سنة !
فعندهم فك لغز كل سر، و جلاء الأمر و نبأ الخبر عن كل شأن !؟

الحرُّ  و الحار :  hor , من الشمس الكردية 

الحرارة : Hor ar, Horare

Ar: نار في الكردية 

Hor: شمس 

و لنا الفخر أن كلمة الحرية مقتبسة من اللغة الكردية من اسم أجداد الكرد و اسم امبراطوريتهم ( امبراطورية الشمس ) 

Horî , حوري، الهوريون، الحوريون

كان العرب يستعبدون بعضهم البعض و يسترقون أطفالهم و يسبون نساء بعضهم، وهذا خلقٌ لم تعرفه القبائل الكردية التي توحدت في إطار اتحاد فيدرالي دام لآلاف السنين مع الحوريين و الميتانيين الميديين ..الخ 

لذلك أطلق العرب على نقيض الرقيق، العبد 

كلمة : حر، horî , يعني كردي بالنهاية 

أنت حر = أنت كردي = horî 

لأنَّ حرّ ( من الحرية )، Horî , Hor, كردي : شيء واحد من حيث المعنى .
و الحرية : هي الكرادييتي، أي أن تكون على نسق آباء الكرد و أجدادهم، و على سجية أسلافهم في إرادة الحياة الحرة

كما قال العرب عن العسل الخالص ( الماذي ) أي مادي 
نسبة إلى إمبراطورية ميديا الكردية و نسبة إلى ماد : أجداد الكرد الأوائل،و جغرافيتهم التي سميت قديما ب ( ماد) .
وجاء في لسان العرب:
.
صرد: الصَّرْدُ وَالصَّرَدُ: الْبَرْدُ، وَقِيلَ: شِدَّتُهُ صَرِدَ بِالْكَسْرِ يَصْرَدُ صَرَدًا، فَهُوَ صَرِدٌ مِنْ قَوْمٍ صَرْدَى. اللَّيْثُ: الصَّرَدُ مَصْدَرُ الصَّرِدِ مِنَ الْبَرْدِ. قَالَ: وَالِاسْمُ الصَّرْدُ مَجْزُومٌ؛ قَاْلَ رُؤْبَةُ:
بِمَطَرٍ لَيْسَ بِثَلْجٍ صَرْدٍ
وَفِي الْحَدِيثِ: ذَاكِرُ اللَّهِ فِي الْغَافِلِينَ مِثْلُ الشَّجَرَةِ الْخَضْرَاءِ وَسَطَ الشَّجَرِ الَّذِي تَحَاتَّ وَرَقُهُ مِنَ الصَّرِيدِ؛ هُوَ الْبَرْدُ؛ وَيُرْوَى: مِنَ الْجَلِيدِ. وَفِي الْحَدِيثِ: سُئِلَ ابْنُ عُمَرَ عَمَّا يَمُوتُ فِي الْبَحْرِ صَرْدًا، فَقَالَ: لَا بَأْسَ بِهِ، يَعْنِي السَّمَكَ الَّذِي يَمُوتُ فِيهِ مِنَ الْبَرْدِ. وَيَوْمٌ صَرِدٌ وَلَيَلَةٌ صَرَدَةٌ: شَدِيدَةُ الْبَرْدِ.

و صرد : من اللغة الكردية و الآفستانية 
سار، و سارد 
Sar , sard 

و منها كلمة ( سرداب : التي تعني بالأصل : الجرة التي كان الكرد يبردون فيها الماء في أقبية تقع تحت الأرض لشربها 
من sard: بارد 

و ab : آب : ماء 

و هذه الكلمات تحتل عشرات الصفحات في لسان العرب مع اشتقاقاتها و هم فيها كلها عالة على الأمة الكردية و حضارتها و لغتها و ثقافتها العريقة .

جاء في لسان العرب و غيرها من معاجم العربية:

بهكن: امْرَأَةٌ بَهْكَنَةٌ وَبُهَاكِنَةٌ: تَارَّةٌ غَضَّةٌ. وَهِيَ ذَاتُ شَبَابٍ بَهْكَنٍ أَيْ غَضٍّ، وَرُبَّمَا قَالُوا بَهْكَلَ، قَاْلَ السَّلُولِيُّ:
بُهَاكِنَةٌ غَضَّةٌ بَضَّةٌ بَرُودُ الثَّنَايَا خِلَافَ الْكَرَى.
التَّهْذِيبُ: جَارِيَةٌ بَهْكَنَةٌ تَارَّةٌ غَرِيضَةٌ، وَهُنَّ الْبَهْكَنَاتُ وَالْبَهَاكِنُ. ابْنُ الْأَعْرَابِيِّ: الْبَهْكَنَةُ الْجَارِيَةُ الْخَفِيفَةُ الرُّوحِ الطَّيِّبَةُ الرَّائِحَةِ الْمَلِيحَةُ الْحُلْوَةُ.

البَهْكَنُ (المعجم القاموس المحيط)
ـ البَهْكَنُ: الشابُّ الغَضُّ، وهي: البَهْكَنةُ.
ـ شَبابٌ بَهْكَنٌ: غَضٌّ، ويقالُ للعَجْزاءِ: تَبَهكَنَتْ في مِشْيَتِها.

البَهْكَنُ (المعجم المعجم الوسيط)
البَهْكَنُ : الشابُّ الغضُّ الناعِمُ.
وامرأَة بَهْكَنَةٌ : بَضَّةٌ ناعِمة
يفاجئني عدم ورود هذه الكلمة في كتب المعرب و الدخيل 
و عدم التنبيه على لاعربيتها في المعاجم العربية !!

كلمة كردية و هي من مورفيمين دالين :
Beh: 
بَهْ 
التي اقتبس منها العرب كلمة ( بهاء ) وبهية الخ 
بمعنى جميل، حسن، طيب 
و كلمة ( Ken) ( كَن)  بمعنى، الضحك، الابتسامة
و إشراقة الوجه و طلاقة أساريره من البهجة 

باه كن، behken, بهكن 

الإنسان الوضاح الوضيء الوجه جميله، كذلك الجميل الحسن المبهج، لأن معنى ( beh- بَه ) تنصرف إلى الإنسان بكليته روحياً و فيزيائياً ..
ألحقه العرب بتصريف ( فعلل يفعللُ فعلةً، ك: دحرج يدحرج دحرجة) فقالوا : بهكن يبهكنُ بهكنةً.
و على مثال بهكن توجد نظائر كثيرة من الكلمات الكردية 
بهزاد behzad 
به هشت beh hişt , behişt
بهمن behmen
بهروز behroz 
بهرام behram

جاء في المعاجم العربية:

ورَخَّصَ له في الأَمر: أَذِنَ له فيه بعد النهي عنه، والاسم
الرُّخْصةُ.

الرُّخْصَةُ، والرُّخُصةُ]: التسهيل في الأَمر والتيسير.

و- (في الشَّرع): ما يغيَّر من الأَمر الأَصلي إِلى يُسرٍ وتخفيف.

و- إِذْنٌ تُبيح به الحكومة لحاملهِ مزاولَة عمل ما أَو استعمال شيء، كرخصة الطاهي، ورخصة السيارة، و رخصة العمل الخ 

المعجم الوسيط-مجمع اللغة العربية بالقاهرة-صدر: 1379هـ/1960م

و هذه مقتبسة من الكردية 

Rêxwest

(ريخُسْتْ)
طلب الإذن 

من : ( رِي)

Rê: طريق، معبر 
ومن : ( خوسْتْ)
Xwest: الطلب

فالمعنى الحرفي : طلب العبور للشي، طلب إذن المرور إليه 
( طلب المزاولة )

كلمة الطريق Rê , في الكردية تستعمل بحسب بلاغة اللغة الكردية و تقاليدها في الإذن وهذا شيء يتعلق بطبيعة هذه اللغة و أساليبها التعبيرية، و أعرافها البيانية .
حتى أن الشعور بهذا المعنى انتقل إلى الشام فيقولون : طريق .. في إشارة إلى طلب الإذن ! فكأنهم ترجموا المعاني و المشاعر و الأفكار الكردية المستقرة في نفوسهم و عقولهم، و من المعروف الجذور الكردية لشطر كبير من البيئة الاجتماعية الشامية .

و جميل أن عوام العراقيين يستعملونها في طلب الإذن أياً كان الأمر الذي يراد الإذن فيه، فيقولون : مِن رخصتك، وتدرج على لسان البدو : ارخص لي، ترخص لي .

لن يفوتنا تعريب الفعل مع أداته، و إنْ بدتْ متخفية متسترة، لأن هذا النوع من الأفعال جرى استخدام الأدوات المساعدة معها كثيراً في الكردية، فلا غرابة أنْ تعرَّب مع الأداة السابقة للفعل ( بريفيكس) Prefix و من ذلك :

تغيَّرَ : تغُّيُّر 
تغير : تغيّراً ( تغيرنْ) 

Tê guher: تيگُهَرْ 

Tê guhertin
تيگُهَرْتِن

و أي فرق يبقى بين الفعلين إذا ردا إلى الثلاثي:

غَيِري

Guherî

فتأمل يا رعاك الله.

………..

 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
 

تقييم المقال

المعدل: 5
تصويتات: 5


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

خيارات